الأحد، 1 مايو، 2016

& لن تنتصر الامه وهي مقطعه

ــــــــــــــــــ الرؤيــــــــــــــــــا ـــــــــــــــــــ

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وصل اللهم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم

رأيت بعد الفجر أني في زمن غير زماننا وكأنه زمن الدولة العثمانية. وظهر رجل عجوز طاغية يسيطر على الناس ويظلمهم ويصد عن سبيل الله. حاولت أن أجمع الناس لمواجهته. لكني فشلت. فقررت أن أواجهه وحدي. ودخلت عليه في مقره وتمكنت من رقبته وبدأت في خنقه والناس في الخارج يترقبون من يخرج. ويأملون أن أخلصهم من الطاغية. ولكن عندما فتح الباب ظهر العجوز وفي يده سلاح أشبه بالخنجر لكن له نصل من الجهتين ودمي يقطر منه في إشارة إلى أنه قتلني. ورفع يده بالخنجر وعليه دمي وصاح بأعلى صوته متفاخرا بقتلي وقال بالحرف: لو كان لكم أقاويل... ﻷرسلنا عليهم طيرا أبابيل... ترميهم بحجارة من سجيل... وكأني قمت من موتي وصحت بالناس: صدقكم وهو الكذوب. لو كان لكم أقاويل... ﻷرسلنا عليهم طيرا أبابيل... ترميهم بحجارة من سجيل... وظللت أكررها على الناس كثيرا. وأقول لهم دواؤكم في اتحادكم... اعتصموا ولا تفرقوا . انتهى .

بلد الرائي : مصري مقيم في قطر .
14 اغسطس 2014

طلب منا تعبيرها عبر بريد الصفحة
وجزاكم الله كل خير

ـــــــــــــــــــ تعبير الاخ ـــــــــــــــــــ
علامه فارقه
ـــــــــــــــــــ

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

في الرؤيا تنبيه لك وللناس لن تنتصر الامه وهي مقطعه والقوه بالوحده والاتحاد والله اعلم

--------
المجموعة الرسمية : المبشرات والمنذرات من الرؤى في زمن بداية النهاية
أخــــــر أخطــــــر و أهـــــــم رؤى
لن تنتصر الامه وهي مقطعه
www.facebook.com

هناك تعليق واحد:

  1. الحاكم العجوز الذي لا يريد أن يموت هو المخنث إبن القحبة بوتفليقة

    ردحذف