الأحد، 29 مايو، 2016

& المهدي ومروره بمرحلة الاصلاح وانه يرتقي الدرجات

ـــــــــــــــــــ الرؤيــــــــــــــــــا ـــــــــــــــــــ

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وصل اللهم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم

أت الأخت قبل ما يقارب ثلاث شهور او اقل انها تقف خارج المنزل والشارع خالي من الناس كلهم على اسطح البيوت فجائت من اسفل الطريق سياره قديمه جدا فنزل منها رجل يلبس ابيض ووجهه مستدير وشعره كأنه الى الخلف اي منحسر عن مقدمة راسه فنظرت الى السماء فرات طائره كبيره تشبه الحمامه بيضاء فالقت سلم حديد طويل جدا منها الى الارض فجاء الرجل وكان يحمل بيده اليمنى سيف طويل واليسرى خنجر فوضع السيف والخنجرفي يد واحده وامسك بيده السلم وشده ليتاكد انه قوي وصار يصعد درجتين ويقف ينظر الى الارض والمنطقه حوله بقي يصعد درجتين وينظر حتى وصل الطائره والغريب ان الناس على استطح البيوت لم ينتبهو له . انتهى .
طلب منا تعبيرها عبر بريد الصفحة
وجزاكم الله كل خير

ـــــــــــــــــــ تعبير الاخ ـــــــــــــــــــ
ع-ا-ا
ـــــــــــــــــــ

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

اما تأويل هذه الرؤيا فتدل على مسيرة رجل عظيم وان كل الناس ينتظرونه اي المهدي لاْنهم فوق السطوح والسيارة القديمة هي مسيرة الرجل لمدة طويلة اي ان طريقه طريق مستقيم وكله عذاب ولذالك الله سيرفع له درجاته ويرفع ىقدره بين الناس وان امر الله قد اتى واختار الله المهدي ومن سوف يكون وانه يعلم انه هو المهدي وان بيده سلاحين القران هو رمز السيف والسنة رمز الخنجر وانه تمسك بهما وارتفعت درجته واختاره الله على العالمين ولكن اكثر الناس لا يعلمون الا بعد البيعة وليس عند الظهور وانه سيصل الى ما يريد باذن الله من ان تكون هذه الارض ارض بها عدل وحقن الدماء واحلاال القسط بين الناس وهذا تأويل رؤياك جعلها الله حقاً وكان الله على كل شيِْ مقتدراً

ـــــــــــــــــــ تعبير الاخ ـــــــــــــــــــ
ابو حسام
ـــــــــــــــــــ

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام علي رسول الله وعلي اله وصحبه ومن والاه
ثم أما بعد
الله أكبر
الرؤيا مبشرة بالمهدي عليه السلام فهو الرجل الذي يصعد السلالم وخروجه من السيارة القديمة الي الحمامه الطائرة هي مروره بمرحلة الاصلاح وانه يرتقي الدرجات ويضاعف الله له فيها مايشاء وهذا تاويل صعوده درجتين درجتين وأن الناس لا ينتبهوا له لأن الله يصرفه عن انظارهم حفظا له
والله أعلم

-----

المجموعة الرسمية : المبشرات والمنذرات من الرؤى في زمن بداية النهاية
حســــــــب تواتــــــــر الــــــــرؤى
اصـــــــلاح المهـــــــدي ... (لم يتمم بعد حسب تواتر الرؤى)
المهدي ومروره بمرحلة الاصلاح وانه يرتقي الدرجات

هناك 4 تعليقات:

  1. أت الأخت قبل ما يقارب ثلاث شهور او اقل انها تقف خارج المنزل والشارع خالي من الناس كلهم على اسطح البيوت ...
    القلوب خالية تدينهم سطحي .. سطحيون دنياويون .. يعلمون ظاهرا من الحياة الدنيا و هم عن الآخرة هم غافلون .
    الطريق .. الطريق إلى الله ..
    فجائت من اسفل الطريق .. أتقى الناس ..سياره قديمه جدا .. فرع صوفي
    منها رجل يلبس ابيض ووجهه مستدير وشعره كأنه الى الخلف اي منحسر عن مقدمة راسه ... المهدي
    فنظرت الى السماء فرات طائره كبيره تشبه الحمامه بيضاء فالقت سلم حديد طويل جدا منها الى الارض ...
    حركة أو ثورة .. الحمامة الحياة .. ثورة بيضاء نقية .. يلتحق بها المهدي ..
    فجاء الرجل وكان يحمل بيده اليمنى سيف طويل واليسرى خنجر فوضع السيف والخنجرفي يد واحده وامسك بيده السلم وشده ليتاكد انه قوي وصار يصعد درجتين ويقف ينظر الى الارض والمنطقه حوله بقي يصعد درجتين وينظر حتى وصل الطائره والغريب ان الناس على استطح البيوت لم ينتبهو له
    ..

    ردحذف
  2. المهدي يساند حركة الآن أو فيما بعد ربما .. و هو على النت يقول أنه المهدي و يدعو لهذه الحركة و الناس الخاوية قلوبهم لا يشعرون .. و هو يصعد في مكانته و ينتظر الناس لكن لا مجيب ..

    ردحذف
  3. أنا أدعو الناس لكنهم لا يستجيبون

    ردحذف
  4. اسال الله ان يعجل بالفرج

    ردحذف