الاثنين، 16 مايو، 2016

& الرؤيا شهاده للمهدي انه الخليفه الثاني عشر

ــــــــــــــــــ الرؤيــــــــــــــــــا ـــــــــــــــــــ

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وصل اللهم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم

رايت النبى محمد صلي الله عليه وسلم
جاء للمهدى مع ابو بكر الصديق وعمر بن الخطاب وايضا
رجال من الصحابه والرسول كان مبتسم
واعطاه سيف وقال له
انتهى .

ـــــــــــــــــــ تعبير الاخ ـــــــــــــــــــ
المسارعي
ـــــــــــــــــــ

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

إن صدقت الرؤيا ، فهي تشير إلي شخصين علي علاقة او إتصال بالمهدي الأول ابو بكر الصديق ويشير لرجل او شخصية في زماننا ووقتنا الحالي كانت أول من صدق ( المهدي ) واطاعه وعمل بقوله ،، اما الثاني عمر بن الخطاب ودلالته علي رجل هو أول من أنصف ( المهدي ) وكان عادلاً قوياً في الحق وأول من نصره وهذا مذكور في رؤي سابقة عبرتها ومنشوره علي الصفحة ، وهؤلاء هم من رجال المهدي المقربين ( بطانته ) يتبعهم بعض الصحابه ممن علم به وصدقه وهم قله ..
الرؤيا تشير إلي بدأ التكليف لهذين الرجلين ووفق سنة المصطفي صلي الله عليه وسلم الذي إبتسم للمهدي ،، بدأ التكليف لهم بأن يسلموا الأمر للمهدي فهو الوحيد القادر علي المهمة ...
وبالإشارة إلي السيف وكونه أداه لقتال العدو ووجود شخصيتين ، فهذه يستنتج منها أن كلا الشخصين أبو بكر وعمر من بلدين مختلفين سيشهد كل بلد منهما حرب من الاعداء فيطلبونه للقياده ،، وربما هذه ما تعرف ( بالبيعة الصغري ) ...
(( أَزِفَتِ الآزِفَةُ ،، لَيْسَ لَهَا مِن دُونِ اللَّهِ كَاشِفَةٌ ))

ـــــــــــــــــــ تعبير الاخ ـــــــــــــــــــ
الفاروق
ـــــــــــــــــــ

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

الرؤيا شهاده للمهدي انه الخليفه الثاني عشر و هي شهاده ايضا ان حمل المهدي ليس سهل ولا يتمنى حمله عاقل يرى ببصيرته اكثر من بصره و هي شهاده ان المهدي سيعيد الخلافه على منهاج النبوه بدلالة وجود رسول الله عليه السلام و ابو بكر و عمر وباقي الصحابه رضوان الله عليهم ، ولكن قول الرسول عليه السلام للمهدي انت لها ففي هذه كشف لأسرار باطن المهدي و تفكيره وكشف لسبب هروبه مرات عده من البيعه فكلمة انت لها لا تكون الا كرد على القول باني لست قدر حمل هذه المسؤوليه ولهذا يأتيه الرد من الرسول عليه السلام بأنه لها اي ستقدر بعون الله على حملها ، اذن المهدي يهرب من المسؤوليه اذن المهدي ليس من المدعين الذين ادعوا كل واحد منهم بأنه المهدي و يبحث عن حمقى ليضحك عليهم كي يبايعوه لان القاعده الاساسيه تقول ان المهدي يهرب من حمل المسؤوليه ولا يدعوا الناس كي يحملوه اياها فالأمر واضح بأن المهدي الحقيقي فقط هو الاهل لحمل مسؤولية الأمه و اذا كان السؤال لماذا هو فقط الاهل لحملها ؟ فأن الجواب لانه هو من اصطفاه الله و اختاره لحملها و لم يختاره احد غير الله و بهذا يكون هو حلقة الوصل بين الله و الأمه الاسلاميه بدون وحي وانما بالالهام ولن يخذله الله لان الله هو من اصطفاه واما من اختاره غير الله فلن ينفعه في شيء بل هو من يحتاج ان ينتفع و الله اعلم
---------------

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق