الخميس، 11 فبراير، 2016

& تكوين لواءات جهادية متفرقة ستصب جميعها فيما بعد الى تكوين الخلافة الاسلامية - ايذانا بتسليم الراية للمهدي  

ـــــــــــــــــــ الرؤيــــــــــــــــــا ـــــــــــــــــــ

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وصل اللهم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم

رايت منذ 4ايام كان هناك رايه سوداء تفرد من السماء لﻻرض مكتوب عليها الخﻻفه وهى مقسمه الى رايات صغيره متشابكه منها ماهو مكتوب عليه ﻻاله اﻻالله ومنها الله اكبر ومنهاايات قران ﻻاتذكرها اﻻن ولكنى اشعر بفرح كبير من رؤيتها والعصايه الممسوك بها الرايه على اليمين وكان فى توقيع من اسفلها مكتوب المهدى
فرايتنى احدث نفسى واقول اناصحيه وﻻنايمه فوجدتنى ارد على نفسى واقول لها طيب تعالى هوريكى حاجه تانيه
واذا ببنر كبير مثل اﻻول ولكن لونه لبنى فاتح وله ايطار ابيض من فوق ومن الجانب اﻻيسر ووقر فى نفسى ان هذا علم فرنسا ووجدت نفسى تقول اصبحت فرنسا كلها دوله اسﻻميه اوبهذا المعنى فقمت واناسعيده ومتفائله
ايضاهذا البنر البنى يفرد منط السماء لﻻرض كماحدث مع اﻻول

انتهى .
طلب منا تعبيرها عبر بريد الصفحة
وجزاكم الله كل خير

ـــــــــــ تعبير الاخ ـــــــــــ

ف-ج
ـــــــــــ


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

ان صدقت الرؤيا قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ↓ إنكم ستجدون أجنادا جند بالشام ومصر والعراق واليمن قالوا فخر لنا يا رسول الله قال عليكم بالشام قالوا إنا أصحاب ماشية ولا نطيق الشام قال فمن لم يطق الشام فليلحق بيمنه فإن الله قد تكفل لي بالشام يبايع لرجل بين الركن والمقام عدة أهل بدر فيأتيه عصائب أهل العراق وأبدال أهل الشام ↓ يخرج من عدن أبين اثنا عشر ألفا ينصرون الله ورسوله هم خير من بيني وبينهم ↓ من هذه الاحاديث التي اخبر بها النبي محمد صلى الله عليه وسلم يتضح لنا انه سيحارب الاسلام والمسلمين بابشع الطرق الممكنة ويهجرون من ديارهم حتى يضطر المجاهدون الى تكوين لواءات جهادية متفرقة كل فى بلده او تجمع فى منطقة الشام - فان كان ذلك كذلك فهي اشارة فتنة ارض الحجاز التي يخلفها ظهور المهدي بن عبد الله امام اهل السنة ↓ قوله(كان هناك رايه سوداء تفرد من السماء لﻻرض مكتوب عليها الخﻻفه وهى مقسمه الى رايات صغيره متشابكه) هي كناية عن تكوين لواءات جهادية متفرقة تصب جميعها فيما بعد الى تكوين الخلافة الاسلامية - ايذانا بتسليم الراية للمهدي بن عبد الله قوله(ووجدت نفسى تقول اصبحت فرنسا كلها دوله اسﻻميه اوبهذا المعنى) اشارة الى انتشار الاسلام فى اروبا وخصوصا فرنسا انتشار كالنار فى الهشيم وسينضم الكثير من الغرب ( من بني اسحاق ) الى صفوف الجيوش الاسلامية الجهادية وهذا تفسير قول النبي محمد فى احاديثه حول الملحمة الكبرى عندما يقول قائد جيش الروم "خلوا بيننا وبين الذين سَبَوا منا نقاتلهم" ويتضح ايضا فى قوله صلوات ربي عليه وسلامه "يفتح القسطنطينية سبعون الف من بني اسحاق" نحن على اعتاب اخر الزمان مرحبا بكم فى بداية النهاية والله اعلى واعلم

-----------------------------------


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق