الخميس، 25 فبراير، 2016

& رؤيا تحقق منها الثلث ونترقب في الثلث الاخير بفارغ الصبر





ـــــــــــــــــــ الرؤيــــــــــــــــــا ـــــــــــــــــــ


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وصل اللهم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم

حلمت حلم غريب انو شارون بموت الشهر هاي ، وبعدين بضربو غزة ضربة جامدة وحرب قوية يستشهد الكثير
والسيسي بقف على جبل لابس بس شيرت وبنادي انا حقير وسود شديد جدا في مصر ،والناس بتعيط -أي ان الناس تبكي - ودبي ابتغرق وبصير فيها زلازل قوية جدا تمحيها عن وجه الارض .
بيانات الرائي المطلوبة لتعبير الرؤيا: الرائ في العشرينيات من العمر ، ذكر ، أعزب ، الظاهر لي انه يعمل في الأعلام وبلده فلسطين وتاريخ كتابة الروؤية من 21 ساعة
2 يناير 2014
انتهى .
طلب منا تعبيرها عبر بريد الصفحة
وجزاكم الله كل خير

ـــــــــــــــــــ تعبير الاخ ـــــــــــــــــــ
علامه فارقه
ـــــــــــــــــــ

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

الرؤيا على 3 مشاهد :

-1- يموت شارون .
-2- تقوم الحرب على غزة بقوة مدمره برعايه امريكيه ومباركه من رام الله
والسيسي يظهر على حقيقته وقد مهد للحرب والمصريين ناقمين عليه بشده
-3- دبي تغرق بفتن وفساد ليس له اول ولا اخر وحينها ياتيها امر الله وعقابه الشديد والله اعلم

ـــــــــــــــــــ تعبير الاخ ـــــــــــــــــــ
راجية الشهادة
ـــــــــــــــــــ

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

إضافتي على تعبير الرؤيا الذي تفضل به الأخ علامة فارقة هي التالي:
أن هذه الأحداث التي رآها الرائي فيها ارتباط بين بعضها البعض
فيبدو أن موت شارون سيكون سبب لدفع الإسرائليين لشن تلك الحرب بغرض اشغال الرأي العام عندهم وكسب شعبية للحكومة الإسرائيلية وثقة من قبل أولئك الشعب
وستكون هذه الحرب بمعاونة مصرية إماراتيه
والغرض منها القضاء على أتباع الإخوان في غزة(حماس والفصائل المنتمية للإخوان)
وستكون هذه الحرب مرآة كاشفة لمدى حقارة السيسي أمام أتباعه ومؤيديه ومن اغتر به
بدلالة لبسه الشورت وهو على الجبل وقوله(أنا حقير)
وإن كان مقصود الرائي من سود شديد أن أهل مصر لون وجوههم أسود فهذا دلالة على وصمة عار تلحق الشعب المصري بسبب هذا الموقف والتأييد للسيسي الذي سيكون له دور في شن هذه الحرب وبكاءهم هو ندمهم
وغرق دبي سيكون من أثر غضب الله عليهم بسبب مساندتهم لإسرائيل في هذه المعركة وسيحل عليهم هذا العذاب من بعد تلك الحرب والتي لن تطول ولكنها ستكون موجعة لأهل غزة والله أعلى وأعلم
وغرق دبي دليل على قُرب انتهاء سيطرة إسرائيل وسقوط الرؤوس العربية التي كان لها دور في شن الحرب على الإسلام والجماعات الإسلامية في المنطقة
هذا والله أعلى وأعلم

ـــــــــــــــــــ تعبير الاخ ـــــــــــــــــــ
سنن الاسلام
ـــــــــــــــــــ

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

هذه الرؤية والله أعلم تدل على أن بعد موت شارون سيشن بني اسرائل حرب بتعاون مع السيسي وسفهاء الخليج

"والسيسي بقف على جبل لابس بس شيرت وبنادي انا حقير" يدل أن هذا العدوان السافر على المسلمين في غزة سيحدث والسيسي ماسك رئاسة مصر لأن الجبل هو الحكم

أما " لابس بس شيرت" يدل أن السيسي سيهلك بإذن الله

أما " وبنادي انا حقير" يدل على مصيره وأنه ذاهب إلا نار جهنم. قال الله عز وجل

يَوۡمَ يَنظُرُ ٱلۡمَرۡءُ مَا قَدَّمَتۡ يَدَاهُ وَيَقُولُ ٱلۡكَافِرُ يَـٰلَيۡتَنِى كُنتُ تُرَٲبَۢا

"وسود شديد جدا في مصر" يدل على إنتصار الإسلام في مصر وربما يدل على أن جماعة من المؤمنين ستظهر وترفع رايات سود

"والناس بتعيط" يدل أن الناس ترجع إلا ربها وأن كثير من الناس الذين كانوا مؤيدين للسيسي وجنده سيتبون ويرجعون إلى ربهم

"ودبي ابتغرق وبصير فيها زلازل قوية جدا تمحيها عن وجه الارض" هذه تدل على أن الله سيعاقب الإمارات لدعمها لسيسي ولبني إسرائيل ربما تكون إنهيار إقتصادي أو يكن العقاب على ظاهره

ـــــــــــــــــــ تعبير الاخ ـــــــــــــــــــ
ع-ا-ا
ـــــــــــــــــــ

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

اما تأويل هذه الرؤيا فهي رؤيا كبيرة جداً تدل على موت قائد عربي وهو من اعداء شعب فلسطين وعميل وخائن لدين الله وهو مثل شارون سفاح وانه سيموت في خلاال شهر من التأويل ومن بعدها سيتوقف العدوان على غزة ومن بعدها سترتفع الاسعار اسعار كل شيء مثل الطعام واللحوم وتنزع البركة وخاصة في مصر وباقي البلاد العربية وان السيسي سيكون مجرماً من كثرة الظلم وسفك الدماء وان الظلم سيزداد في مصر وكان الله بعون الاخوة المصريين ومن بعد هذا الظلم سيفرح اهل مصر والمسلمين وبنفس الوقت سيكون ازمة اقتصادية بدبي وخبر يزلزل سكان دبي ويجعلهم يحتارون ولا يعلمون ما الذي يجب عليهم ان يفعلوه وكان الله بعونهم ومن بعد هذه الاحداث جميعاً سيزول الظلم والظلمات من كل الوطن العربي وخاصة اهل مصر وهذا تأويل رؤياك جعلها الله حقاً وكان الله على كل شيءِ مقتدراً



------------------------------------

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق