الاثنين، 15 فبراير، 2016

& الفلاح لن يُكتب لأهل مصر إذا بقوا منشغلين بالدنيا ومناصبها وأموالها



ـــــــــــــــــــ الرؤيــــــــــــــــــا ـــــــــــــــــــ

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وصل اللهم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم

رؤيا الاخت الفاضله كما نشرتها صديقتها // تقول أختنا الحبيبة (الرائية) :
رأيت الحبيب صل الله عليه وسلم وكنا جالسين علي حاجة تشبه الرصيف ولكنها أعرض منه

وأعلي قليﻻ وكان يلبس عمامة خضراء
وقال لي : سمعي سورة اﻷنفال
قلت له : مش مراجعة
فقال لي : لغاية ما تقفي
ثم بدأت أسمَّع وهو يقولها معي
و والله لكأني أسمعها أول مرة في حياتي على الرغم أنها أحب سورة عندي وأحفظها جيدا الحمد لله وكنت أتوقف عند بعض اﻵيات وأهتز منها في الرؤيا
أوﻻً عند قوله تعالي "وأطيعوا الله ورسوله إن كنتم مؤمنين"
هزتني جداً كلمة أطيعوا وشعرت أنها كلمة ضخمة وهزني أكثر أن الرسول صلي الله عليه وسلم بجانبي والمفروض نطيعه
كل ده احساسي وأنا أقرأ ولكن بدون توقف وأيضاً عندما مررت على اﻵية
"وتودون أن غير ذات الشوكة تكون لكم ويريد الله أن يحق الحق بكلماته ويقطع دابر الكافرين ليحق الحق ويبطل الباطل ولو كره المجرمون"
أحسست عندها أنها رسالة من الله أن هذا هو الذي سيحدث وأكملت وتوقفت عند "وما النصر إﻻ من عند الله إن الله عزيز حكيم" فقال لي الحبيب صلي الله عليه وسلم:إن الله عزيز حكيم..إن الله عزيز حكيم ..مرتان
فشعرت حينها أن الله بعزته لم يقبل لنا إﻻ العزة وبحكمته قد دبر لنا أمر النصر ثم وقف الحبيب صلي الله عليه وسلم
وقال لي : والله ليعزن الله دينه وكتابه ولم يقل ونبيه تواضعا وقال ورسله وعباده المؤمنين فقلت له ونبيه يا رسول الله فنظر في اﻷرض متواضعا أكثر وقال ونبيه
فسألته رسله هم أنبياؤه ؟
فقال لي : ﻻ ..رسله..أولياؤه فقلت اللهم اجعلنا من أوليائك ثم قال لي: اثبتوا ..اثبتوا...كونوا رجاﻻً وجاء في ذهني "من المؤمنين رجال......"
ثم قال : والله ليتمن الله هذا اﻷمر ونظر للسماء وهو يقول : عاجلاً ليس آجل ..عاجلاً ليس آجل وكأني أري قلما يكتب عاجلاً ليس آجل في ورقة بيضاء كبيرة جدا وأنا أتهجَّى الكلمات وكأني أُمليها على أحد وهي تكتب دون أن أرى أحداً يكتب
ثم قلت له : وكأنك يا رسول الله تقسم على الله ؟
فقال لي والتفت مبتسما : نعم لقد أقسمت على ربي وقد بر الله قسمي فأبشري وبشري إخوانك قلت له إخواني أم أخواتي فال لي :أبشري وبشري إخوانك المسلمين
وهو يبتسم وكأنه يعلم أنهم يحتاجون هذه البشرى اﻵن وأنه يريد أن يخصهم هم فقط بها من دون الناس حبا لهم ورحمة بهم .
ثم قلت له بصوت منخفص وأنا مستحية منه: والمدسوسين يا رسول الله ؟
فقال لي بقوة : سيفضحهم الله على رؤوس اﻷشهاد.. بعد سيفضحهم الله على رؤوس اﻷشهاد جاء في ذهني اﻵية "فرح المخلفون بمقعدهم خلاف رسول الله وكرهوا أن يجاهدوا بأموالهم وأنفسهم.."
وأن هذه اﻵيه هي التي ستفضحهم وﻻ أعرف كيف
ثم توجه للسماء ورفع يديه عاليا وقال : فرجاً قريباً يا الله.. فرجاً قريباً يا الله (مرتان), ثم رأيت حائط أمامي رغم أننا كنا في الشارع ورأيت طاقة مفتوحة في هذا الحائط مضيئة وكأنها القمر ونظرت فإذا هو فعﻻ القمر موجود في الفتحة وعلى مقاسها بالضبط ثم اختفي وجاء مرتين في نفس المكان ثم ثبت مكانه ......
والحمد لله رب العالمين . انتهى .

ـــــــــــــــــــ تعبير الاخ ـــــــــــــــــــ
ع-ي
ـــــــــــــــــــ

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

الرؤيا تدل أن الفلاح لن يُكتب لأهل مصر
إذا بقوا منشغلين بالدنيا ومناصبها وأموالها (سورة الأنفال)
لقوله (صلى الله عليه وسلم) عند البخاري

(عن عمرو بن عوف الأنصاري رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم بعث أبا عبيدة بن الجراح رضي الله عنه إلى البحرين يأتي بجزيتها فقدم بمال من البحرين فسمعت الأنصار بقدوم أبي عبيدة فوافوا صلاة الفجر مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فلما صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم انصرف فتعرضوا له فتبسم رسول الله صلى الله عليه وسلم حين رآهم ثم قال أظنكم سمعتم أن أبا عبيدة قدم بشيء من البحرين قالوا أجل يا رسول الله قال أبشروا وأملوا ما يسركم فوالله ما الفقر أخشى عليكم ولكن أخشى أن تبسط الدنيا عليكم كما بسطت على من كان قبلكم فتنافسوها كما تنافسوها فتهلككم كما أهلكتهم)
هذا والله أعلم

---------------------------------


المجموعة الرسمية : المبشرات والمنذرات من الرؤى في زمن بداية النهاية
أخــــــر أخطــــــر و أهـــــــم رؤى
الفلاح لن يُكتب لأهل مصر إذا بقوا منشغلين بالدنيا ومناصبها وأموالها
www.facebook.com

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق