الأربعاء، 10 فبراير، 2016

& الاحداث التي تحدث وستحدث في ليبيا اخرها هو انتصار الحق و قيام دولة عدل

ــــــــــــــــــ الرؤيــــــــــــــــــا ـــــــــــــــــــ

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وصل اللهم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم

رأيت أني داخل إلى بلدي ليبيا وهي مستنقع كبير (كمستنقعات الأمازون) به أشجار كثيرة وفي هذا المستنقع ثعبان ضخم، رأسه وأكثر جسمه تحت الماء وبعض من جسمه خارج الماء وضربنا الثعبان برأسه فشقلبنا في الهواء وقلت في نفسي هذا كله من الذنوب وصرت أذكر الله وأستغفر فوقعت على الأرض وصعدت إلى جزيرة كبيرة فإذا بسارية علم مثبته بالأرض فيها علم ليبيا( علم الأستقلال وهو العلم الذي قبل وبعد فترة القذافي) كبير ومذهب من أطرافه كالذي يستعملونه عند إستقبال الرؤساء وفوقه في نفس العمود علم دولة الإمارات صغير الحجم ومحترق حوالي أكثر من نصفه.
علماً بأني رجل في أخر الأربعينات متزوج، مستور الحال وأصلّي والحمد لله.*
انتهى .
تاريخ نشر الرؤيا
26-1-2016

ـــــــــــــــــــ تعبير الاخ ـــــــــــــــــــ
صقور
ـــــــــــــــــــ

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

رؤيا اخباريه عن ليبيا بأنها تعيش في مرحله من الفوضى و اما الثعبان الضخم فهو يرمز للفساد الذي عاش في ليبيا بدعم من الاستعمار الايطالي وكان عنوان هذا الفساد هو القذافي و اعوانه وذهب القذافي و بقي اعوانه و ضرب الرائي للثعبان يرمز لمحاولة اهل ليبيا القضاء على المفسدين و قوله هذا من ذنوبنا هو رمز لسكوت الليبيين عقود طويله على هذا الفساد و اما صعود الرائي على جزيره فهو رمز لنشأة نواه لقيام دولة حق و عدل و وجود علم الثوره بشكل جميل يدل على ان الاحداث التي تحدث وستحدث في ليبيا اخرها هو انتصار الحق و قيام دولة عدل ووجود علم الامارات بشكل صغير نصف محترق فهذا يرمز ان هناك تحالف سيحارب المجاهدين في ليبيا فالأمارات عباره عن اتحاد اكثر من اماره معا و كذلك الحال ستتحد اكثر من دوله ضد اهل ليبيا و سوف ينتصر اهل ليبيا بدول احتراق نصف علم الامارات و للفت الانتباه بالأمس اتفقت الدول الاوروبيه على محاربة الجماعات الاسلاميه في ليبيا و لهذا اقول كل زموز هذه الرؤيا و قعت و بقي رمز اتحاد الدول الاوروبيه ضد المجاهدين و هذا وقع بالامس و الخبر نقلته الجزيره وسبحان الله و الله اعلم

----------------------------------------

المجموعة الرسمية : المبشرات والمنذرات من الرؤى في زمن بداية النهاية
أخــــــر أخطــــــر و أهـــــــم رؤى
الاحداث التي تحدث وستحدث في ليبيا اخرها هو انتصار الحق و قيام دولة عدل

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق