الثلاثاء، 7 يونيو، 2016

& رؤيا في علامه فارقه منــــــــــــــذرة جــــــــــــدا : على المعبرين أن يستعدوا لتحمل المسؤولية في تبليغ الرسالة للناس.)

ـــــــــــــــــــ الرؤيــــــــــــــــــا ـــــــــــــــــــ

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وصل اللهم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم

رأيت في الرؤيا صاحب الفضيلة الشيخ علامة واقف وجسمه مثل أجسام المقاتلين القدماء ولبسه أسود أو كأنه من المقاتلين في الدولة الإسلامية ويريد استقبال الرؤى وكأن الله سبحانه جعل الرؤى مثل الماء وكأنه مثل السيل أو الطوفان مد البصر والشيخ علامة واقف فيه و ينزل يده وكفه ليأخذ من هذا الماء ما يملأ كفه تاريخ الرؤيا بدايات رجب الماضي رأيت هذه الرؤيا بعد قراءة طويلة في المنتدى
انتهى .
طلب منا تعبيرها عبر بريد الصفحة
وجزاكم الله كل خير

ـــــــــــــــــــ تعبير الاخ ـــــــــــــــــــ
علامه فارقه
ـــــــــــــــــــ

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

اعتذر عن تعبيرها ولو ان الرؤيا واضحة عن حجم الأمانة التي نحملها في اعناقنا
ونسأل الله التوفيق والسداد


بسم الله الرحمان الرحيم , الحمد لله رب العالمين, الرحمان الرحيم, مالك يوم الدين,

و صل اللهم على سيدنا محمد و على آله و أصحابه و أحبابه و سلم

ثم أما بعد,
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته,


_____ الرؤيا رسالة للمعبرين للاستعداد و تحمل المسؤولية في تبليغ الناس_____


1. رأيت في الرؤيا صاحب الفضيلة الشيخ علامة:

يرمز الشيخ علامة فارقة للمعبرين بصفة عامة لأنه من المشهورين في الساحة, و الرؤيا تشمله أيضا
_______________________

2. واقف وجسمه مثل أجسام المقاتلين القدماء ولبسه أسود أو كأنه من المقاتلين في الدولة الإسلامية:

- الرسول هو مبلغ لرسالة من ربه إلى الناس: الوحي (المبشرات و المنذرات)

وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا كَافَّةً لِّلنَّاسِ بَشِيرًا وَنَذِيرًا وَلَٰكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ (28) سبأ

- المعبر هو مبلغ لرسالة من ربه إلى الناس: الرؤى (المبشرات و المنذرات):

قال صلى الله عليه و سلم:
إن الرسالة والنبوة قد انقطعت فلا رسول بعدي ولا نبي،
فشق ذلك على الناس
فقال:«ولكن المبشرات»، قالوا: يا رسول الله وما المبشرات؟
قال: «رؤيا الرجل المسلم وهي جزء من أجزاء النبوة _ رواه الإمام أحمد والترمذي والحاكم

و كما هو معلوم, فإن التعبير لا يدرس في المدارس و لا يقوم على الشهائد , يعني أنه هبة و فضل من الله يؤتيه من يشاء, ليكون المعبر جندي من جنود الله (أجسام المقاتلين), ليبلغ الناس أخبار السماء بعد انقطاع خير النبوة و الوحي,
_______________________

3. ويريد استقبال الرؤى وكأن الله سبحانه جعل الرؤى مثل الماء وكأنه مثل السيل أو الطوفان مد البصر:

بشرى بأن الرؤى سوف تزداد و تنهمر مثل السيل و الطوفان في آخر الزمان , وهي دعوة للاستعداد لاستقبال هذه الرؤى و تبليغها للناس,
_______________________

4. والشيخ علامة واقف فيه و ينزل يده وكفه ليأخذ من هذا الماء ما يملأ كفه :

و هذه رسالة موجهة للمعبرين لتحمل مسؤولياتهم و كيفية التعامل مع الرؤى,
ستبلغهم عن طريق المشرف (بدأ الأمر) إن شاء الله,
_______________________

5.تاريخ الرؤيا بدايات رجب الماضي:
شهر رجب شهر عظيم من الأشهر الحرم , وهذا دليل على صدق الرؤيا,
_______________________

وخلاصة القول أن الرؤيا مبشرة بزيادة أخبار السماء و أنه على المعبرين أن يستعدوا لتحمل المسؤولية في تبليغ الرسالة للناس.

________________ بشيرا و نذيرا ___________________

ـــــــــــــــــــ تعبير الاخ ـــــــــــــــــــ
hooumou19776
ـــــــــــــــــــ

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .
يونيو، 2016 9:11 م
هذا علامة فارقة .. الرؤيا تقول له أنه على ضلال .. هذا إنذار له ما دام حيا ..
الدليل الأول الماء .. شخص يستقبل الماء معناه ضلال و غلو .. الماء جيد للأرض و ليس للإنسان ..
الإنسان ماهو جيد له هو الحليب ..
الماء لا يطعم الإنسان و لو كان غزيرا ..
الدليل الثاني .. يلبس مثل الدولة ال ... معناه أنه ضال بنفس الضلالة .. يتبع فكرا من زمن آخر هو سم لهذا الزمن خاصة أن اليهود هم من يسيرون هذه الدولة ..
الدليل الثالث كلمة جسم .. للرائي إيحاء لكلمة جسم .. و في القرآن ... جسم مذكورة مرة واحدة بمعنى إله مزيف ... وقال لهم نبيهم ان الله قد بعث لكم طالوت ملكا قالوا انى يكون له الملك علينا ونحن احق بالملك منه ولم يؤت سعة من المال قال ان الله اصطفاه عليكم وزاده بسطة في العلم والجسم والله يؤتي ملكه من يشاء والله واسع عليم

و الهدف هنا يبين للرائي نوع الضلالة .. فهي إما إتباع لليهود .. لأنه إله الذهب .. و إما دولة مزيفة ..
الدليل الرابع .. هذا علامة سني .. و السنة يلبسون أبيضا .. أن يلبس أسود ليس جيد .. معناه ضلال و ظلام و جهل ... و ضياع
الدليل الخامس .. الماء مثل الطوفان .. هذا وعيد و هلاك ..
الدليل السادس ... كف مبسوط للماء ... له دعوة الحق والذين يدعون من دونه لا يستجيبون لهم بشيء الا كباسط كفيه الى الماء ليبلغ فاه وما هو ببالغه وما دعاء الكافرين الا في ضلال ...

هذه الدولة لا خير فيها .. هي إمتداد للصهيونية ... دولة مزيفة يقودها إبليس في معركة الساعة و سيصطاد بها كثير من الأغبياء .. و قائها من جهة اليهود و من جهة الأتراك لأنهم قراصنة .. عندهم دينهم يمشي مع سيفهم .. و السيف في ذا العصر وسيلة و ليس دين .. و إلا تجتمع ععليكم الأمم و تذبحكم لأن الحق يعلو و لا يعلى عليه .. و القرصان لا حق عنده بل ما قطع سيفه هو حقه .. و سيؤدي أردوغان قومه التهلكة لأنه أعماهم قوتهم و الله في هذا العصر أعد من هو أقو منهم فاتركو الأتراك و لا تعبدوهم قد جئتكم بآية و السلام على من إتبع الهدى


--------

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق