السبت، 4 يونيو، 2016

& أمر المهدية بات في قلب رجل منكم و انتقل من الرؤى و القمر إلى الواقع و النور الرباني الملموس في قلب الرجل, ولم يبق سوى تجلياته للعامة.


أمر المهدية بات في قلب رجل منكم و انتقل من الرؤى و القمر إلى الواقع و النور الرباني الملموس في قلب الرجل, ولم يبق سوى تجلياته للعامة.
ـــــــــــــــــــ الرؤيــــــــــــــــــا ـــــــــــــــــــ

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وصل اللهم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله واله ومن والاه ثم أما بعد


قبل ساعات من الآن رؤيا طيبة أسأل الله تعالي أن يجعلها علي ظاهرها ، رأيت أني أقرأ في رؤي عرضت علي لتأويلها ومن ضمنها بدأت أقرأ في رؤيا سقوط القمر التي عرضت علي قبل ايام وكانت من أغرب الرؤي عندي فنظرت الي السماء ورأيت القمر وهو يسقط سريعا جدا الي أن تحول الي قطعة صغيرة مضيئة وكأن هناك يد من نور تلتقط فيه من السماء الي أن هبطت به ثم استقرفي قلب رجل وكأن اليد أدخلته الي القلب وهناك صوت يقول وكأنه يعبر لي في الرؤيا : السقوط الذي حدث للقمر هو أن الله تعالي أنزل أمر المهديه علي قلب المهدي عليه السلام ليتيقن ويتثبت ويتأكد من أنه هو المهدي وليربط الله علي قلبه في هذا الأمر من فوق سبع سموات ومر علي خلدي في تلك اللحظة أن هناك أمر أنزل علي قلب النبي صلي الله عليه وسلم ليثبته الله ويربط علي قلبه ثم مرعلي خلدي في تلك اللحظة الجزئية من الآية الكريمة:
نزله علي قلبك .وانتهت الرؤيا هنا .
علما بأن الآية كاملة هلي :

قُلْ مَنْ كَانَ عَدُوًّا لِجِبْرِيلَ فَإِنَّهُ نَزَّلَهُ عَلَى قَلْبِكَ بِإِذْنِ اللَّهِ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ وَهُدًى وَبُشْرَى لِلْمُؤْمِنِينَ

الآية 97 سورة البقرة

وأفتح الباب لكل الأخوة الذين لديهم ملكة التأويل والتعبير ليدلو بما لديهم في خصوص هذه الرؤيا
انتهى .
طلب منا تعبيرها عبر بريد الصفحة
وجزاكم الله كل خير

ـــــــــــــــــــ تعبير الاخ ـــــــــــــــــــ
المعبر
ـــــــــــــــــــ

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

السلام عليكم شيخنا الكريم ابو حسام،

اعتقد انني وصلت لمربط الفرس في هذه الروءيا وتفسيرها الصحيح والعلم عند الله،

القمر بمعناه العام عندما يتعلق امر الروءيا بالمهدي فهو رمز للمهدي بشكل عام، والغير معروف للناس بعد،ولذلك فسقوط القمر وتحوله الى قطعة مضيئة يدل على ان رمز المهدي اصبح يعني ويدل على المهدي بعينه وشخصه، وبالتالي هو إشارة على الرجل بعينه. اليد التي التقطت القطعة المضيئة و وضعتها في قلب الرجل هي تفاسير الشيخ ابو حسام نفسه لروءى للمهدي (عددها سبعة روءى) وتسببت تفاسير الشيخ ابو حسام في يقين المهدي بنفسه والربط على قلبه بانه هو المهدي.

هناك دلالة على سبع روءى يراها المهدي بنفسه. بشكل عام كلمة "روءيا" مشتقة لغوياً من الفعل "يرى" وحتى يرى اي شخص فلا بد من وجود نور، اذن اصبح النور مرتبط بالروءيا، واليد من نور هي يد الشيخ ابو حسام والذي هو المُعبِّر الذي يتعامل او تعامل بشكل او بآخر مع روءى المهدي وكان السبب في الربط على قلبه بانه المهدي من خلال تفاسير الشيخ ابو حسام لروءى المهدي التي وضعها هنا وهناك.

ملاحظة: اليد من نور تلتقط قطعة مضيئة هي يد من نور تتعامل مع نور، اي مُعبِّر (الشيخ ابو حسام) يفسِّر روءى للمهدي.

الاشارة للسبع روءى للمهدي جاءت في القول (ليربط الله علي قلبه في هذا "الأمر" من فوق "سبع سموات") وهنا كل سماء ترمز لروءيا و وحي لان الله تعالى يقول (و اوحى في كل "سماء" "امرها") والايحاء للمهدي او الوحي له هو من خلال الروءى التي يراها، وبذلك يكون لدينا سبع إيحاءات قوية اي سبع روءى قوية، لان السماوات السبع اصبحت ترمز كل منها لوحي والذي هو روءيا.

السبع روءى للمهدي ستكون والعلم عند الله مترابطة ببعضها كالحلقات المترابطة بداخل بعضها البعض مثل ترابط السماوات والتي هي حلقات بداخل بعضها البعض، وعندما يعرف المهدي تفسير هذه الرؤى من خلال تفاسير الشيخ ابو حسام ستصبح تلك الروءى التي كان المهدي يظن انها روءى مبعثرة ولا علاقة لها ببعضها، ستصبح وستنكشف له فجاءة بانها سلسلة ومنظومة مترابطة فيتضح للمهدي امره ويُربَط على قلبه بها لان سر تلك الروءى انكشف للمهدي، والربط لا يكون الا بسلسلة من الروءى المترابطة التي لا تدع مجال للشك في نفس المهدي بانه هو المهدي بالذات ان ترابطها يظهر للمهدي فجاءة من كلام وتفاسير للشيخ ابو حسام رغم امتداد تلك الروءى على مدى عقود.

اذن تفسير الشيخ ابو حسام لروءى المهدي التي وضعها على المنتديات هنا وهناك هو والله اعلم هي تلك اليد من النور التي تعاملت مع روءى المهدي و أوضحت له معانيها فعرف نفسه ورُبِطَ على قلبه و هُدِيَ الى معرفة نفسه بانه هو المهدي (تَثَبَّت وتأكد انه المهدي) بسبب تفاسير الشيخ ابو حسام التي "ربطت" للمهدي تلك السبع روءى ببعضها فرُبِطَ على قلب المهدي بسلسة السبع روءى تلك التي وضعها المهدي هنا وهناك.

بالاضافة الى ان الاية الكريمة (قُلْ مَنْ كَانَ عَدُوًّا لِجِبْرِيلَ فَإِنَّهُ نَزَّلَهُ عَلَى قَلْبِكَ بِإِذْنِ اللَّهِ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ وَهُدًى وَبُشْرَى لِلْمُؤْمِنِينَ ) فيها كلمة "هُدَى" وبذلك فهي تشير الى "هداية" المهدي لنفسه وايضاً فيها رمز "للمهدي" نفسه، وبينما كان جِبْرِيل هو الوحي للرسول صلى الله عليه وسلم فالروءى هي الوحي للمهدي وليس جِبْرِيل. وكما ان القران الذي نزل من فوق سبع سماوات كان هو ما ربط على قلب سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم و صَبَّره، فالسبع روءى للمهدي هي ما ربطت على قلب المهدي وأكدت له انه المهدي لتصبيره في بلاءه.

وايضاً، فان كلمة "عدو" في الاية تشير الى ان المهدي يُحارَب في عدة اماكن بسبب روءياه وقَصِّها على بعض المعبرين الآخرين والعلم عند الله، ما عدا الشيخ ابو حسام.

الاية الكريمة المذكورة هي الآية 97 سورة البقرة، اما الرقم 97 فيشير الى السنة الميلادية 1997 التي كانت بداية اول روءيا رآها المهدي من تلك الروءى السبعة المهمة والعلم عند الله، و بذلك فان السبع روءى الغريبة والمهمة للمهدي لكنها مبعثرة رآها منذ ذلك الزمن ولنقول ان اخرها كان هذه السنة، وبدلك فهي سبع روءى امتدت على مدى اكثر من عقد ونصف وعند كتابة الشيخ ابو حسام لتفاسيرها ستظهر الروءى للمهدي بانها متسلسة ومترابطة كمفاجأة وسيعرف انه كانت لها غاية وانها كانت كالسر المحجوب عنه واتضحت الان له لغاية ان يعرف نفسه. طول المدة الزمنية (اكثر من عقد ونصف) للروءى سيكون عامل كبير ان يتيقن المهدي ان امر تلك الروءى لم يكن صدفة وانما لغاية وقَدَرْ كان يمشي معه وهو لا يدري.

واما البقرة فهي ترمز لسنة من تاريخ الروءيا يظهر فيها المهدي او يتم خلالها اصلاحه او وقوع تفسير الروءيا بان يعرف المهدي حقيقة نفسه خلال تلك السنة من خلال تفاسير تلك الروءى ومنظومتها والله اعلم..

ـــــــــــــــــــ تعبير الاخ ـــــــــــــــــــ
عبد الله
ـــــــــــــــــــ

بسم الله الرحمان الرحيم , الحمد لله رب العالمين, الرحمان الرحيم, مالك يوم الدين,

و صل اللهم على سيدنا محمد و على آله و أصحابه و أحبابه و سلم
ثم أما بعد,

_______ الرؤيا مبشرة بإصلاح المهدي و تحديد شخصه و أن مهديته مرتبطة بالقرآن _________


1. رؤيا سقوط القمر التي عرضت علي قبل ايام وكانت من أغرب الرؤي عندي :
يرمز القمر في الرؤى إلى المهدي و سقوطه يعني بداية انكشاف الأمر و رفع رمز القمر, لتكون الرؤى القادمة أكثر إفصاحا عن سر المهدي المختفي وراء رمز القمر

_______________

2. فنظرت الي السماء ورأيت القمر وهو يسقط سريعا جدا الي أن تحول الي قطعة صغيرة مضيئة
يرمز السقوط السريع إلى اقتراب ظهور أمر المهدي و انكشاف مهديته (قطعة صغيرة مضيئة) على الأرض بعدما كانت رمزا في السماء (القمر)

_________________

3. كأن هناك يد من نور تلتقط فيه من السماء الي أن هبطت به ثم استقر في قلب رجل وكأن اليد أدخلته الي القلب

وتلك الأقدار الإلاهية التي اختارت الرجل (عبده المهدي) الذي يتنزل عليه نور الله و يستقر في قلبه, نور رباني لا دخل للبشر فيه,
قال تعالى:
اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۚ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ ۖ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ ۖ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِن شَجَرَةٍ مُّبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لَّا شَرْقِيَّةٍ وَلَا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ ۚ نُّورٌ عَلَىٰ نُورٍ ۗ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَن يَشَاءُ ۚ وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ ۗ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ _ النور 
 
___________

4. وهناك صوت يقول وكأنه يعبر لي في الرؤيا : السقوط الذي حدث للقمر هو أن الله تعالي أنزل أمر المهديه علي قلب المهدي عليه السلام ليتيقن ويتثبت ويتأكد من أنه هو المهدي وليربط الله علي قلبه في هذا الأمر من فوق سبع سموات :
وبذلك تحول أمر المهدية من الشك إلى التأكيد, من السماء في رمز القمر والرؤى, إلى القلب في شكل نور محسوس و فهم ملموس للقرآن , ليتيقن المهدي و يتثبت أنه هو الرجل الموعود بالمهدية, صاحب الفهم الفريد للقرآن على خلاف ما عند الناس عبر العصور, و يتميز المهدي بهذا النور القرآني عن غيره من الناس الذين راودتهم الرؤى و الشكوك حول أمر المهدية,
سُئل علي رضي الله عنه: هل عندكم شيء مما ليس في القرآن ما ليس عند الناس؟ قال: ”والذي خلق الحبة وبرأ النسمة ما عندنا إلا ما في القرآن، إلا فهماً يُعطى رجل في كتابه“. رواه البخاري 
 
_______________

5. ومر علي خلدي في تلك اللحظة أن هناك أمر أنزل علي قلب النبي صلي الله عليه وسلم ليثبته الله ويربط علي قلبه:
و هذا الأمر الذي أنزل على النبي صلى الله عليه و سلم ليثبته و يربط على قلبه, هو القرآن و مصداق ذلك قوله تعالى:

قُلْ مَن كَانَ عَدُوًّا لِّجِبْرِيلَ فَإِنَّهُ نَزَّلَهُ عَلَىٰ قَلْبِكَ بِإِذْنِ اللَّهِ مُصَدِّقًا لِّمَا بَيْنَ يَدَيْهِ وَهُدًى وَبُشْرَىٰ لِلْمُؤْمِنِينَ (97) _ البقرة 

__________________

6. ثم مرعلي خلدي في تلك اللحظة الجزئية من الآية الكريمة:نزله علي قلبك :

و كما ثبت الله تعالى نبيه الكريم عليه الصلاة والسلام و ربط على قلبه بالقرآن ليواجه أهل الكتاب في زمانه, كذلك يثبت الله عبده المهدي في مواجهة خصومه من بني جلدتنا الذين هم على درب من سلفهم سائرون,
قال رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ :
" لَتَتَّبِعُنَّ سُنَنَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ شِبْرًا بِشِبْرٍ ، وَذِرَاعًا بِذِرَاعٍ حَتَّى لَوْ سَلَكُوا جُحْرَ ضَبٍّ لَسَلَكْتُمُوهُ " ، قُلْنَا : يَا رَسُولَ اللَّهِ الْيَهُودُ وَالنَّصَارَى ؟ قَالَ : " فَمَنْ ؟ " _ حديث مرفوع - السنة للمروزي

و في هذا الهدى الإلاهي تثبيت للمهدي و ربط على قلبه, و بشرى للمومنين من خلال إخبارهم بهذا الحدث عبر هذه الرؤيا المباركة و غيرها من المبشرات التي تمدنا بأخبار السماء لنهتدي بها في ظلمات عصر الفتن.
__________________________

و خلاصة القول أن الرؤيا تخبر أن أمر المهدية بات في قلب رجل منكم و انتقل أمر المهدي من الرؤى و القمر إلى الواقع و النور الرباني الملموس في قلب الرجل, ولم يبق سوى تجلياته للعامة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق