الجمعة، 3 يونيو، 2016

& ظهور المهدي سيكون في وقت وقوع حدث كبير

ظهور المهدي سيكون في وقت وقوع حدث كبير

ـــــــــــــــــــ الرؤيــــــــــــــــــا ـــــــــــــــــــ

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وصل اللهم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم

رأيت نفسي في مسجد ؛ أحضر خطبة جمعة على ما أعتقد ، و قبل أن يبدأ الخطيب خطبته ؛ جاءه خبر : أن النبي صلى الله عليه و سلم سوف يحضر الخطبة ، فقال يا جماعة : اليوم سوف نخطب خطبة عن الأذان ، و سوف يحضر النبي صلى الله عليه و سلم معنا ، فسيكون درسنا عملي ، و يمكننكم أن تسألوه عن أي شي ، حول الأذان ، لاسيما أن الأذان فيه شهادة أن محمد رسول الله ،و أمر المؤذن أن يؤذن ليسمع الناس كلمات الأذان ؛ ثم حضر النبي صلى الله عليه وسلم ؛ والتف الناس حوله يرحبون به و يسألونه .....انتهت ، علما أن الخطيب كان يتكلم بالعامية ؛ و غير موضوع الخطبة عندما علم ان النبي صلى الله عليه و سلم سوف يحضر ؛ فلم يكن هذا موضوع الخطبة . و إنما اراد الاختصار ﻻستقبال النبي صلى الله عليه وسلم .

وجزى الله المعبرين و المشرفين كل خير
انتهى .
طلب منا تعبيرها عبر بريد الصفحة




ـــــــــــــــــــ تعبير الاخ ـــــــــــــــــــ
ابو حفص
ـــــــــــــــــــ

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .


بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام علي رسول الله وعلي اله وصحبه ومن والاه
ثم أما بعد
سبحان الله

الرؤيا تخبر عن أن خروج المهدي عليه السلام سيكون في أمر جامع للناس ولعله الحج والله أعلم بعد ان يجتمع الناس للحج وهذا تأويل أن يؤذن المؤذن انظر قوله تعالي :

وَأَذَانٌ مِنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ إِلَى النَّاسِ يَوْمَ الْحَجِّ الْأَكْبَرِ أَنَّ اللَّهَ بَرِيءٌ مِنَ الْمُشْرِكِينَ ۙ وَرَسُولُهُ ۚ فَإِنْ تُبْتُمْ فَهُوَ خَيْرٌ لَكُمْ ۖ وَإِنْ تَوَلَّيْتُمْ فَاعْلَمُوا أَنَّكُمْ غَيْرُ مُعْجِزِي اللَّهِ ۗ وَبَشِّرِ الَّذِينَ كَفَرُوا بِعَذَابٍ أَلِيمٍ

التوبة الآية 9

وتتحدث عن بيعة المهدي عليه السلام وذلك تأويل التفاف الناس حوله وأما موضوع الخطبة ثم تغييرها فيأول بأن ظهور المهدي سيكون في وقت حدوث حدث كبير ولعله موت خليفة ما ثم بظهور المهدي يتغير حديث الناس وينسون امر موت ذلك الخليفة
والله أعلم

--------------

المجموعة الرسمية : المبشرات والمنذرات من الرؤى في زمن بداية النهاية
أخــــــر أخطــــــر و أهـــــــم رؤى
ظهور المهدي سيكون في وقت وقوع حدث كبير

هناك 3 تعليقات:

  1. الموضوع هو الآذان ..
    كلمة أذن في القرآن 25 مرة في 20 آية .. لكن أيها ..
    يقول أنا جمعة .. إذن الآية فيها مصدر ... جمع .. و هي في سورة آل عمران ... وما اصابكم يوم التقى الجمعان فباذن الله وليعلم المؤمنين .. هناك إذن توجيه لسورة آل عمران ..
    و .. سوف يحضر النبي صلى الله عليه و سلم معنا ! .. معناه للتأكيد أن المسار صحيح .. فيجب أن يكون النبي مذكور ..
    وَمَا مُحَمَّدٌ إِلاَّ رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَفَإِن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلَى أَعْقَابِكُمْ وَمَن يَنقَلِبْ عَلَىَ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضُرَّ اللَّهَ شَيْئًا وَسَيَجْزِي اللَّهُ الشَّاكِرِينَ ... !
    فسيكون درسنا عملي ... كلمة عمل مذكورة 11 مرة في آل عمران ..
    و يمكننكم أن تسألوه عن أي شي ، حول الأذان ... لاسيما أن الأذان فيه شهادة أن محمد رسول الله ...
    ربما أها الآية ..
    إِذْ تُصْعِدُونَ وَلاَ تَلْوُونَ عَلَى أَحَدٍ وَالرَّسُولُ يَدْعُوكُمْ فِي أُخْرَاكُمْ فَأَثَابَكُمْ غَمًّا بِغَمٍّ لِّكَيْلاَ تَحْزَنُواْ عَلَى مَا فَاتَكُمْ وَلاَ مَا أَصَابَكُمْ وَاللَّهُ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ
    لأن فيها ذكر الرسول و ذكر كلمة عمل ...
    ثم حضر النبي ...
    يَوْمَ تَجِدُ كُلُّ نَفْسٍ مَّا عَمِلَتْ مِنْ خَيْرٍ مُّحْضَرًا وَمَا عَمِلَتْ مِن سُوءٍ تَوَدُّ لَوْ أَنَّ بَيْنَهَا وَبَيْنَهُ أَمَدًا بَعِيدًا وَيُحَذِّرُكُمُ اللَّهُ نَفْسَهُ وَاللَّهُ رَؤُوفُ بِالْعِبَادِ ...
    المقصود هنا العمل ... النبي بمعنى العمل ...
    أحسنو العمل مع النبي أو مع المهدي .. وَالرَّسُولُ يَدْعُوكُمْ ...

    ردحذف