الخميس، 14 أبريل، 2016

& السيسي والسادات وضعوا ايديهم مع العدو الصهيوني وباعوا دينهم بدنياهم

ـــــــــــــــــــ الرؤيــــــــــــــــــا ـــــــــــــــــــ

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وصل اللهم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم

رايت ان السادات اخرج من درج مكتبه اوراق واعطاها للسيسي وتاخر في السيسي في احضاراها فسالته ليش تاخرت
قال اصل السادات بيحط على الاوراق 4 نقط سم حتى تتبلع معاة فانا تاثرت بالسم ده
وفهمت ان الاوراق كانت كتبت في عهد السادات مع معاهده كامب ديفد وان تاثيرها على السيسي كالسم
وفيها شروط لا تعجبه على غرار شروط كامب ديفد والتى يجري الان تداولها مع المقاومه حتى يفك الحصار وتوقف الحرب على غزة
انتهى .
طلب منا تعبيرها عبر بريد الصفحة
وجزاكم الله كل خير

ـــــــــــــــــــ تعبير الاخ ـــــــــــــــــــ
ع-ا-ا
ـــــــــــــــــــ

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

اما تأويل هذه الرؤيا فتدل على امور منها ان السيسي والسادات وضعوا ايديهم مع العدو الصهيوني وباعوا دينهم بدنياهم وان السيسي سيكون عبد ومطيع للعدوا الصهيوني وان السم يدل على قال تعالى وَقَدْ خَابَ مَن دَسَّاهَا ( سورة الشمس 10 )
اي دس السم اي دس الخاينة في قلبه للمسلمين وخاصة اهل غزة ولكنه سيموت مقتولاً كما قتل السادات وطابخ السم لا بد ان يذوقه وتدل على ان النصر سيأتي على غزة فقط من الله وليس من السيسي وهذا تأويل رؤياك جعلها الله حقاُ وكان الله على كل شيِْ مقتدراً

ــــــــــــــــــ تعبير الاخ ـــــــــــــــــــ
علامه فارقه
ـــــــــــــــــــ

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

الرؤيا تتحدث عن الشروط التى ستوقع عليها الهدنه مع المقاومه والتى هي تشبه شروط معاهدة كامب ديفد مع مصر والله اعلم

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق