الأربعاء، 27 أبريل، 2016

& احمد ابراهيم واخوه رفعت (البتار) مشرفي منتدى -احمد الله ابراهيم - هما اعداء المهدي

ـــــــــــــــــ الرؤيــــــــــــــــــا ـــــــــــــــــــ

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وصل اللهم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم

اخي الكريم معبر الرؤى لقد رأيت اليوم ان المهدى عليه السلام ذهب وركب حافلة مع كثير من الناس وهذه الحافلة سوف تذهب الى رحلة وفجأة اغلقت ابواب الحافلة وجميع الأضواء وبعدها ذهبت الى مكان مجهول مثل القصر القديم مليء بالغرف ولا يوجد اثاثات والنساء ذهبت الى غرف والرجال ذهبت الى غرف مقابلة وفجأة تلبست النساء شياطين وكان المهدى يحارب الشياطين ويعالج هؤلاء النساء وبعدها دخل المهدى غرفة الساحر الكبير وكان يحاربه وبعدها تحول المشهد الى الساحة التي في ايطاليا وكانت كل الناس يجلسون في المدرجات متفرجين وفي وسط الساحة كان مسرح صغير ويقف عليه احمد ابراهيم واخوه بتار البدرى وكانوا يغنون باللهجة المغربية وكان المعجبين من النساء ثم جاء المهدى وتكلم مع المعجبين من هؤلاء النساء فغضب احمد ابراهيم وذهب يضرب المهدى فالمهدى اشار اليه بيده اليمنى فطار احمد ابراهيم في الهواء واختفى ثم غضب له اخوه بتار البدرى ونزل من على المسرح ومعه سكين تفتح وتغلق بزر ولونها اسود لكي يقتل المهدى فأخذ المهدى منه السكين وضربه بها وجاء في بالى ان احمد واخوه من احفاد ابى سفيان .... انتهت الرؤيا ويشهد الله ان هذا ما رأيت
لا اعرف بيانات الرائي لكن من يستطيع دخول ذلك المنتدى قد يستطيع ان يحضر لنا بيانات الرائي .
انتهى .
طلب منا تعبيرها عبر بريد الصفحة
وجزاكم الله كل خير

ـــــــــــــــــــ تعبير الاخ ـــــــــــــــــــ
ابو حسام
ـــــــــــــــــــ

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام علي رسول الله وعلي اله وصحبه ومن والاه
ثم أما بعد

الحافلة هي رحلة الحياة الدنيا وبدايتها وأن ركوبهم في الحافلة تعني أن من أحياه الله في هذه الدنيا لن يخرج منها الا بانقضاء أجله واما أغلاق ابوابها وانطفاء الأنوار تعني أن زمنه سوف يبدأ بضيق علي الأمه وأنسداد الأبواب واما انطفاء الأنوار فيعني أن الناس الدعاه يقل عددهم وتحول الناس الي فسطاطين وكثرة تلبس الشياطين للنساء لكثرة معاصيهم وان اكثر أهل النار منهم نسأل الله أن يسلم أخواتنا من المسلمات وبناتنا من هذه الفتن والمهدي عليه السلام سيبدأ حربه مع هذه الشياطين ثم يصل الي رأسها ويحاربه وأما المسرح فهو ملتقي كبير يكون مفتوحا يدخل اليه المهدي عليه السلام ويبدو لي والله أعلم أن أحمد ابراهيم واخوة الذين كثر الحديث عنهم ونقلتم لي الكثير عنهم في منتدانا همهم الأكبر هو أن ينالوا اعجاب النساء (فأبي سفيان رحمه الله رجل يحب العجب حتي أن هناك روايه أن رسول الله صلي الله عليه وسلم قال لصحابته أن يعلنوا أن من دخل داره كان آمن ومن دخل المسجد الحرام كان آمنا ومن دخل دار أبي سفيان كان آمنا ) ويبدو أن المهدي يدخل الي منتداهم ويحادث أولئك النساء سرا ليعيدهم الي صوابهم وهذا سوف يجعلهم يحاربونه ولكن الله ينصره عليهم

ـــــــــــــــــــ تعبير الاخ ـــــــــــــــــــ
ع-ا-ا
ـــــــــــــــــــ

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

اما تأويل هذه الرؤيا فتدل على ان المهدي مثل غيره من الناس بدأ حياته كما بدأها الكثيرون وهذه تدل على ركوب المهدي الحافلةمع الناس وانها ستذهب الى رحلةاي رحلةالحياة وان الابواب اغلقت اي ابواب السما اغلقت على اهل الارض لاْن اكثرهم لا يعبدون الله حق عبادته وهذا يدل على انطفاء الاضواء اي الظلامالذي يعيشه الناس وان من بعدها ذهبت الحافلةالى مكان مجهول مثل القصر القديمالملئي بالغرف تدل على الخيارات الموجودة للجميع وللمهدي وان النساء ذهبت الى غرف والرجال ذهبوا الى غرف مقابلة تدل على اختلاف الرجال مع النساءوكثرة الطلاق وتدمر الاسرة وذالك بسبب ان الشياطين تلبست النساء اي ان النساء اكثرهم اطاعوا الشيطان وعصوا الله وان المهدي كان يحارب الشياطين ويعالج النساء تدل على ان المهدي عرف ان العدو الاول للبشر هو الشيطان وبدأ بمحاربته ومحاولة قتل الشياطين بعلم من عند الله وانه يعالجهم اي يعالج النساء بهذا العلم وهو علم القران وانالمهدي دخل يحارب الساحر الكبير اي بدأ حربه مع ابليس اللعين وانه باذن الله سيهزمه وتحول المشهد الى الساحةالتي في ايطاليا اي ساحة الفاتيكان المشهورة اي ساحة علوم اخر الزمان وان الناس كانوا يجلسون في المدرجات متفرجين تدل على صفحات الرؤيات في النت وانه في وسط الساحة كان مسرح صغير ويقف عليه احمد ابراهيم واخيه تدل على صفحته عن الرؤيات في النت وانهم كانوا يغنون باللهجةالمغربية اي انهم كانوا يعبروا الاحلام على طريقتهم وان المعجبين من النساء هذا تدل على انهم في ضلاال لاْن اكثر اهل النار من النساء كما قال الرسول صلى الله عليه وسلم وايضاً اكثر الناس ايماناً بالدجال سيكونون من النساء وانالمهدي جاء وتكلم مع النساء المعجبات اي ان المهدي نصحهم وعلمهم اصول الدين ولذالك غضب احمد ابراهيم وذهب يضرب المهدي وكما تعلموا الغضب بالريا من الشيطان اي ان كان للشيطان على احمد ابراهيم سبيل ولكن المهدي اشار اليه بيده اليمين فطار احمد ابراهيم تدل على قوة حجة وعلم المهدي هو من طير احمد ابراهيم وان اخاه حاول الغدر بالمهدي ونزل من المسرح اي انه غير اسمه وحاول الغدر بالمهدي ولكن الموس دليل الغدر والخيانة وان المهدي اخذمنه الموس او السكين وضربه بها اي ان المهدي رد كيد بتار البدري الى نحره وانه جاء ببال الرائيان احمد واخوه من احفاد ابي سفيان اي انهم السفياني والسفياني هو عدو المهدي وهذا تأويل رؤياك جعلها الله حقاً وكانالله على كل شيءِ مقتدر

-------------
المجموعة الرسمية : المبشرات والمنذرات من الرؤى في زمن بداية النهاية
حســــــــب تواتــــــــر الــــــــرؤى
صنعــوا ودلســوا وزوروا الــرؤى ليثبتــوا انهــم المهــدي
احمد ابراهيم واخوه رفعت (البتار) مشرفي منتدى -احمد الله ابراهيم - هما اعداء المهدي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق