الأحد، 13 مارس، 2016

& سينتقم الله شر انتقام من جيش مصر وبقيادة السيسي ...إن شاء الله

ــــــــــــــــــ الرؤيــــــــــــــــــا ـــــــــــــــــــ

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وصل اللهم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم

رايت انى فى مكان كانة ارض ملاعب جولف فى نادى اجتماعى فى مصر و الجو جميل جدا و يميل الى الدفء كأن الشتاء قد انتهى و الجو اصبح صيف و هناك كراسى مرتبه فى صفوف متوازية فى الهواء الطلق ثم فجاة و الناس واقفين متفرقين مجموعات يتحدثون مع بعض تم الاعلان فى ميكروفون بصوت ملىء الارجاء ان صلاة العيد قد حانت و توجه الناس كلها و جلسنا على الكراسى من اجل بدء صلاة العيد و كان معى ام زوجى و هى من اتباع السيسى و ايضا يجلس بجانبها ضيفة عندها فرنسية الاصل لا اعرفها
و بدانا تردد تكبيرات العيد لكن فجأة وجدت الناس كلها تقول بدلا من (و هزم الاحزاب وحده) قالوا
(و هزم فرعون وحده)
و كانى فوجئت بهذا التغيير فى التكبيرات و توقفت لحظة لاستمر و استوعب اتغيير لاكمل مع الجميع التكبيرات
ثم عند الانتهاء قال الصوت فى الميكرفون ان كل كرسى تحته جريدة اليوم و لياخذ كل واحد جريدته و ليقرا ما حدث
لحمدى لشفيق و لنعتبر
(لا اتذكر بدقة هل قال لحمدى لشفيق ام قال حمدى و صمت ثوانى و قال شفيق )
فمددت يدى تحت الكرسى فوجدت رزمة من الجرائد و ليس جريدة واحدة فاخذت اوزع على من يجلسون حولى
و كانت جريدة اسمها مكتوب بالاخضر ربما تكون جريدة الوفد
و السيدة الفرنسيه جالسة لا تفهم العربية و لكن كلما وجدت كلمة نستخدمها من لغتها الفرنسيه تفرح و تقول هذة الكلمة من لغتنا كانها تتودد لمن حولها
--------------
ملحوظة لم اكن اعلم الا من فترة قصيرة فقط و ليس فى وقت الرؤيا ان هناك دوبلير للسيسى كما اعلنوا يتم استخدامة لدواعى امنيه و هذا الدوبلير هو راقص شعبى اسمة حاتم حمدى و له فيديوهات كثيرة على اليوتيوب
ما جعلنى اتذكر الرؤيا هو اسم حمدى الذى لم اكن افهمه من قبل لانى لا اعرف اى شخص بأسم حمدى فتحيرت داخل الرؤيا
لان حمدى شفيق هذا صحفى مؤيد للشرعية
اما شفيق ففهمت انه يقصد احمد شفيق المرشح الرئاسى ضد مرسى لكن داخل الرؤيا نفسها تحيرت و تعجبت من اسم حمدى
انتهى .
هذة الرؤيا رايتها فى 31 يناير 2014
بلد الرائي : مصر
تاريخ الرؤيا : 31 يناير 2014 تقريبا

طلب منا تعبيرها عبر بريد الصفحة
وجزاكم الله كل خير

ـــــــــــــــــــ تعبير الاخ ـــــــــــــــــــ
ع-ا-ا
ـــــــــــــــــــ

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

الرؤيا تدل على ان العيد في مصر وبها امرأة فرنسية وتغير كلمات التكبير بدل هزم الاحزاب وحده هزم فرعون وحده تدل على ان الله سينتقم شر انتقام من جيش مصر وبقيادة السيسي لاءنه فرعون عصره وكما انتقم وهزم فرعون سيهزم السيسي واعوانه وحزبه ولكن سيهزم بأمر رباني كما حصل مع فرعون مصر وان هناك سيكون الاخبار متداولة في الصحف ووسائل الاعلام على كيف انتهى حكم الجبابرة وخاصة حكم فرعون مصر السيسي وان الهزيمة ستحصل بفضل رجل كثير الحمد شفيق على امة الاسلام وخاصة على اهل مصر وهذا تأ,يل رؤياك جعلها الله حقاً وكان الله على كل شيِْ مقتدراً
---------------

المجموعة الرسمية : المبشرات والمنذرات من الرؤى في زمن بداية النهاية
أخــــــر أخطــــــر و أهـــــــم رؤى
سينتقم الله شر انتقام من جيش مصر وبقيادة السيسي ...إن شاء الله
www.facebook.com

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق