الثلاثاء، 30 أغسطس، 2016

& السعودية : العرب بصفه خاصة سيقفون مع اخوانهم ابناء الحرمين للذود عنها

ـــــــــــــــــ الرؤيــــــــــــــــــا ـــــــــــــــــــ

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وصل اللهم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم

حلمت بحر العرب ... غطى السعودية إلى مستوى مكان دولة قطر في الخريطة.
حيث كنت أنظر للماء يغطي الخريطة .
انتهى 
يعني نصف السعودية .
الرائي من الامارات
أغسطس 2016

ـــــــــــــــــــ تعبير الاخ ـــــــــــــــــــ
علامه فارقه
ـــــــــــــــــــ

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

ان صدقت الرؤيا فان العرب بصفه خاصة سيقفون مع اخوانهم ابناء
 الحرمين للذود عنها وعن بيضتها حين تنزل بها النازله والله اعلم

هناك 16 تعليقًا:

  1. من من العرب فجميع الدول العربية مشغولة بمشاكلها الداخلية

    ردحذف
    الردود
    1. ولافرنجة كذلك

      حذف
  2. يابا بما أن الرأي امرأتي فلا نتعامل معها كرؤية

    ردحذف
    الردود
    1. اشكرك على المعلومة فلم انتبه لجنسية الرأي

      حذف
    2. والله صحيح بلد دجل غير ثقات

      حذف
    3. إذا فلنسحب اسيفون بأي بأي زقي

      حذف
    4. مهﻻ مهﻻ استهدي بالله خوووووووتفو اسحب إسحب

      حذف
    5. مش عرفين نشتغل طالما هي على سطح الخارطة

      حذف
    6. ﻻبد من إزالتها

      حذف
    7. بطمسها صﻻح للاسﻻم والمسلمين

      حذف
    8. ولكن هناك سخصيات ﻻبد من أن تأخذ دعسها

      حذف
    9. إرفق برجلك ياعمو دا الدنيا متستهلش

      حذف
    10. هي تكيد بصمت

      حذف
    11. طالما بصمت إتكل على الله وأخبط وخلي القائم يطبع

      حذف
  3. بتخبط مين ياجزمة الحسد والحقد ملى قلوبكم روح لعمك الملالي والمجوس حمير الكفار تفووو على وجيهكم ياسفلة

    ردحذف
  4. الى الحكمومة السعودية انما انا محذر لكم ولا اريد
    ان يصيبكم ما اصاب مدين فليست الاموال لكم وتغعلون بها ما تشاؤن
    وما تفعلونه في اليمن وسوريا انما هو افساد في الارض
    كما احذركم بانكم عبدتم راية الدولة وتركتم رب الراية
    وما اعطيتم الشعب من رواتب انما هي اجرة على عمل
    لا يحق لكم انقاصها الا بالاتفاق بين صاحب العمل والاجير
    اتقوا الله ولا تطلبوا العلو في الارض بغير الحق
    فاني اخاف عليكم عذابا اليما كما اصاب من فعلوا فعلكم من قبل
    فما اريد الا الاصلاح ما استطعت وحسبي الله ونعم الوكيل
    هذا قول الله احذر به من يخاف وعيد
    ۞ وَإِلَىٰ مَدْيَنَ أَخَاهُمْ شُعَيْبًا ۚ قَالَ يَا قَوْمِ اعْبُدُوا اللَّهَ مَا لَكُم مِّنْ إِلَٰهٍ غَيْرُهُ ۖ وَلَا تَنقُصُوا الْمِكْيَالَ وَالْمِيزَانَ ۚ إِنِّي أَرَاكُم بِخَيْرٍ وَإِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُمْ عَذَابَ يَوْمٍ مُّحِيطٍ (84) وَيَا قَوْمِ أَوْفُوا الْمِكْيَالَ وَالْمِيزَانَ بِالْقِسْطِ ۖ وَلَا تَبْخَسُوا النَّاسَ أَشْيَاءَهُمْ وَلَا تَعْثَوْا فِي الْأَرْضِ مُفْسِدِينَ (85) بَقِيَّتُ اللَّهِ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ ۚ وَمَا أَنَا عَلَيْكُم بِحَفِيظٍ (86) قَالُوا يَا شُعَيْبُ أَصَلَاتُكَ تَأْمُرُكَ أَن نَّتْرُكَ مَا يَعْبُدُ آبَاؤُنَا أَوْ أَن نَّفْعَلَ فِي أَمْوَالِنَا مَا نَشَاءُ ۖ إِنَّكَ لَأَنتَ الْحَلِيمُ الرَّشِيدُ (87) قَالَ يَا قَوْمِ أَرَأَيْتُمْ إِن كُنتُ عَلَىٰ بَيِّنَةٍ مِّن رَّبِّي وَرَزَقَنِي مِنْهُ رِزْقًا حَسَنًا ۚ وَمَا أُرِيدُ أَنْ أُخَالِفَكُمْ إِلَىٰ مَا أَنْهَاكُمْ عَنْهُ ۚ إِنْ أُرِيدُ إِلَّا الْإِصْلَاحَ مَا اسْتَطَعْتُ ۚ وَمَا تَوْفِيقِي إِلَّا بِاللَّهِ ۚ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ (88) وَيَا قَوْمِ لَا يَجْرِمَنَّكُمْ شِقَاقِي أَن يُصِيبَكُم مِّثْلُ مَا أَصَابَ قَوْمَ نُوحٍ أَوْ قَوْمَ هُودٍ أَوْ قَوْمَ صَالِحٍ ۚ وَمَا قَوْمُ لُوطٍ مِّنكُم بِبَعِيدٍ (89)وَاسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ ۚ إِنَّ رَبِّي رَحِيمٌ وَدُودٌ (90) قَالُوا يَا شُعَيْبُ مَا نَفْقَهُ كَثِيرًا مِّمَّا تَقُولُ وَإِنَّا لَنَرَاكَ فِينَا ضَعِيفًا ۖ وَلَوْلَا رَهْطُكَ لَرَجَمْنَاكَ ۖ وَمَا أَنتَ عَلَيْنَا بِعَزِيزٍ (91) قَالَ يَا قَوْمِ أَرَهْطِي أَعَزُّ عَلَيْكُم مِّنَ اللَّهِ وَاتَّخَذْتُمُوهُ وَرَاءَكُمْ ظِهْرِيًّا ۖ إِنَّ رَبِّي بِمَا تَعْمَلُونَ مُحِيطٌ (92) وَيَا قَوْمِ اعْمَلُوا عَلَىٰ مَكَانَتِكُمْ إِنِّي عَامِلٌ ۖ سَوْفَ تَعْلَمُونَ مَن يَأْتِيهِ عَذَابٌ يُخْزِيهِ وَمَنْ هُوَ كَاذِبٌ ۖ وَارْتَقِبُوا إِنِّي مَعَكُمْ رَقِيبٌ (93) وَلَمَّا جَاءَ أَمْرُنَا نَجَّيْنَا شُعَيْبًا وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ بِرَحْمَةٍ مِّنَّا وَأَخَذَتِ الَّذِينَ ظَلَمُوا الصَّيْحَةُ فَأَصْبَحُوا فِي دِيَارِهِمْ جَاثِمِينَ (94)
    كتبه / عبدالله
    وحسبي الله ونعم الوكيل

    ردحذف