الأحد، 2 أغسطس، 2015

& المهدي يعتمد على شخصين وكلا هذين الاثنين في بلاء واحد منهم ابتلاءه أشد من الثاني



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وصل اللهم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم

رايت فى المنام ان شابا يلبس شال وعقال يخطب قى الناس فى المسجد وانا اقف على يمينه ثم وقع فى خاطرى انه المهدى وكأن عمره قبيل الثلاثينات او فى بداية الثلاثينات واخذت أنظر فى وجهه وأتامل ملامحه ثم عندما انصرف من المسجدوفى طريقه للخروج وجدت جسده قوية مليئا ومتوسط الطول او اقرب للقصر الا انله اقدم اعلى من الاخرى فيمشى كأنه يعرج
انتهى .
تاريخ الرؤيا قبل رمضان بايام قليله لا اذكر تحديدا لكن كانت بعد رغبه جنسية بالزواج وليست استخارة علما بانى متزوج من اولى ولى منها اولاد والجنسية مصرى
والرؤيه بعد استخاره فى عمل وكانت قبل رمضان بايام قليله والجنسية مصرى


°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°
تعبير الاخ ي- ع
°°°°°°°°°°°°°°

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

هناك قاعدة مهمة أحب تسليط الضوء عليها
قبل تعبير الرؤيا 

هي أن المهدي أصلا وبالأساس 
لايمكن أن يكون مهدي إلا بعد الأربعين 
لأنها السنن

فلماذا حين يراه أحد يظنه بالثلاثينات.. أو حتى بالعشرينات كما بالرؤيا الثانية ؟

لأن أهل البيت معروف عنهم 
أنهم يمتاوزن بنظارة الوجه مهما تقدم بهم السن 

أما سبب عرج القدم .. فهي دليل على أن المهدي يعتمد على 2
وكلا هذين الاثنين في بلاء
واحد منهم ابتلاءه أشد من الثاني
لأن الأرجل هي ما يقوم به الإنسان ويستند عليهما



ما مرٌ و سيمر به المهدي من خلال ما اتت به الرؤى

هناك تعليق واحد: