الأحد، 17 يناير، 2016

& قرب البيعه الخاصه للمهدي واستعداه للخروج

من اخطر واعظم الرؤى
بقرب البيعه الخاصه للمهدي واستعداه للخروج
و ازاحة وكشف الستار عنهسيكون سريعا
ومبايعته ستكون اسرع بكثير
قرب البيعه الخاصه للمهدي واستعداه للخروج 


ـــــــــــــــــــ الرؤيــــــــــــــــــا ـــــــــــــــــــ

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وصل اللهم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم

رأيت شخص (رجل) يقف في داخل خيمة وهو يلبس ملابس الحرب مثل لبسة القائد وهي لبسة باكستانية وعليها صديري من الجلد بني اللون وسيف بجرابه وحذاء بوت حبشي طويل العنق يصل إلي قريب من الركبة ومعه في الخيمة اسامة بن زيد يهيئ ويتأكد من أن الرجل مكتمل الملبس ومستعد ثم يخرج من الخيمة لبرهه ثم يعود مسرعا جدا وخلفه أشخاص ويدخل الي الخيمة بقوة وبسرعة جدا ويطوي باب الخيمة القماشي بيده اليمني ليفتح الطريق علي عدد من كبار الصحابة حوالي 13 الي 18 شخص تقريبا أو اكثر دخلوا كذلك بسرعة جدا وأذكر منهم عبدالرحمن بن عوف وسعد بن أبي وقاص ومصعب بن عمير وأبوبكر الصديق وعمر بن الخطاب رضي الله عنهم أجمعين ووقفوا في شكل ثلاثة صفوف والصف به حوالي خمسه أو سبعة أو سته وأدخلهم الخيمة لمبايعة ذلك الرجل علي أنه سوف يكون القائد الجديد وكان عليهم جميعا أثر الغبار من السفر والرجل كان نظيفا جدا وكذلك أسامة وكأنهم كانوا مع بعض وكان الرجل واقفا أمامهم في شكل وقفة عسكرية ( صفا ) ويداه معقودتان خلف ظهره وهم وقفوا وجعلوا ينظرون له مسافة طويلة وهم صامتين وبينهم وبين ذلك الرجل توجد منضدة مربعة قصيرة حتي حد الركبة عليها صندوق مفتوح ويفترض أن يخرجوا منه شئ يخص المبايعة لا أدري هل هو خريطة للمعركة أم مخطوطة يوثقوا فيها البيعة أو هو كتاب من الرسول صلي الله عليه وسلم به أمر لمبايعته . ثم استيقظت من الرؤية .
انتهى .
طلب منا تعبيرها عبر بريد الصفحة
وجزاكم الله كل خير

ـــــــــــــــــــ تعبير الاخ ـــــــــــــــــــ

علامه فارقه
ـــــــــــــــــــ

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .
الرؤيا مبشرة بقرب البيعه الخاصه للمهدي واستعداه للخروج والله اعلم

ـــــــــــــــــــ تعبير الاخ ـــــــــــــــــــ

المعبر
ـــــــــــــــــــ

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .


الرؤيا تتحدث عن المهدي ما يتجرعه من سم وقهر على ما يجري للامه والله اعلم
ام أبي بكر الصديق رضي الله عنه وعمر بن الخطاب وعبدالرحمن بن عوف وسعد بن أبي وقاص ومصعب بن عمير رضي الله عنهم أجمعين فهو المهدي عليه السلام واما دخول اسامه بن زيد قبلهم ووقوفه أمامهم كأنه أميرهم فهو يدل علي أن المهدي سيكون صغيرا في السن - شابا وليس رجلا واهنا - ويدل علي أن عمره سيجعله عرضة للاعتراض كما حدث من بعض الصحابة عندما أمّر رسول الله صلي الله عليه وسلم أسامة بن زيد رضي الله عنه وعن أبيه علي عدد من كبار الصحابه .

أما أستخدام اسامة بن زيد رضي الله عنه ليده اليمني ليطوي بها باب الخيمة بقوة قبل دخول هذه المجموعة فيأول علي أن أمر وازاحة وكشف الستار عن المهدي عليه السلام سيكون سريعا ، مبايعة المهدي سيكون سريعا جدا

اما الصندوق أو وثيقة البيعه فهي تابوت السكينة الذي سيخرجه المهدي عليه السلام بعد مبايعته .

وأما هيئة المبايع في الرؤيا وملبسه فيعني أنه يستعد للحرب - وهو المهدي عليه السلام -والله اعلم

ـــــــــــــــــــ تعبير الاخ ـــــــــــــــــــ

ابو حسام
ـــــــــــــــــــ

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام علي رسول الله وعلي اله وصحبه ومن والاه
ثم أما بعد
الرؤيا مبشرة جدا

ومن رأيته في داخل الخيمة يبايع من الصحابة الكرام أبي بكر الصديق رضي الله عنه وعمر بن الخطاب وعبدالرحمن بن عوف وسعد بن أبي وقاص ومصعب بن عمير رضي الله عنهم أجمعين فهو المهدي عليه السلام واما دخول اسامه بن زيد قبلهم ووقوفه أمامهم كأنه أميرهم فهو يدل علي أن المهدي سيكون صغيرا في السن - شابا وليس رجلا واهنا - ويدل علي أن عمره سيجعله عرضة للاعتراض كما حدث من بعض الصحابة عندما أمّر رسول الله صلي الله عليه وسلم أسامة بن زيد رضي الله عنه وعن أبيه علي عدد من كبار الصحابه .
أما أستخدام اسامة بن زيد رضي الله عنه ليده اليمني ليطوي بها باب الخيمة بقوة قبل دخول هذه المجموعة فيأول علي أن أمر مبايعة المهدي سيكون سريعا جدا وازاحة وكشف الستار عن المهدي عليه السلام سيكون سريعا .
اما الصندوق أو وثيقة البيعه فهي صندوق العهد الذي سيخرجه المهدي عليه السلام بعد مبايعته .
وأما هيئة المبايع في الرؤيا وملبسه فيعني أنه يستعد للحرب - وهو المهدي عليه السلام -
والله أعلم

ـــــــــــــــــــ تعبير الاخت ـــــــــــــــــــ

راجية الشهادة
ـــــــــــــــــــ

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

أمّا الرجل النظيف الذي يلبس لباس الحرب وعليه صديريه من جلد ولباسه باكستاني وبوته حبشي يصل إلى الركبة وسيفه في جرانه
هو رجل سيضطر أن يدخل معمعة المواجهة بدليل لباس الحرب وهو صاحب جَلَد وصبر ويتبنى هذا التوجه القائم على الصبر بدلالة الصديري الجلدي والذي لونه بُني وهو ممن شارك في الجهاد الأفغاني أو أنه من المتأثرين بالجهاد الأفغاني بدلالة لباسه وبوته الذي يُغطي إلى الركبتين هو ستر وخفاء أفعاله وآثاره ويبدو لي أنه من المنفقين أو المهاجرين الأولين بدلالة أن البوت حبشي والله أعلى وأعلم
وكون سيفه في جرابه دلالة على أنه لم يكن ممن قاتل قبل أو استخدم قوته من قبل على أحد بل هو رجلٌ جديد وذا همة جديدة وتاريخ نظيف
وكون من معه أسامة بن زيد وهو من كان يدخل ويخرج عليه ويُهيء له الأمور فهو دلالة على قائد لجيش يُصيب ويُخطيء لهُ اجتهادات خاطئة وله أفعال صائبة وهو ممن وهبهم الله القوة والشجاعة والحنكة القتالية والتميز القيادي في المجال العسكري وهو رجلٌ مؤمن من النوع التوّاب الأوّاب الذي إذا أخطأ ندم واستغفر وهذا الرجل ومن هُم تحت قيادته لهم الدور الأهم والأبرز في تهيئة الأمور وتهيئة الحُكم لهذا الرجل وسيكون له دور في إزاحة العوائق حتى يرى الصالحون من أهل العلم والجهاد والأمارة والدعوة والتجارة والعدل هذا الرجل فيُبادروا لمبايعته وتسليم الأمور له وهم راغبون في ذالك غير أنهم لن يقوموا بمبايعته حتى يُتابعوه أكثر ويتأملوا في حاله أكثر وكون يداه معقزدات خلف ظهره فهو أنه يكف عن أي فعل أو أي مبادرة وهو مثلهم ينتظر كما ينتظرون أن تظهر العلامة أو الدلالة التي أخبر عنها الرسول عليه الصلاة والسلام ليستوقنوا من الأمر تماماً ويُبايعوا الرجل ويُسلّم لهم بهذه البيعة وينطلق في الحكم
كونك تقول هي هي خريطة معارك أو كتاب من رسول الله عليه الصلاة والسلام فهو إمّا حدث يحدث بدلالة الخريطة أو هو دليل من سنة الرسول عليه الصلاة والسلام أو من أحاديثه تدل قطعياً على الرجل والله أعلى وأعلم

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق