الثلاثاء، 21 يوليو، 2015

& بشرى لاهلنا بالمغرب





السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.

رأيت صباح اليوم 17 من رمضان أنني مع مجموعة من الناس ندعوا للاجتماع من أجل الصلاة جماعة كل مرة يأم في الصلاة شخص منا لكن عدد الناس المجتمعة كان قليلا جدا مقارنة بعدد الناس المتواجدة كنا نجتمع في مكان مرتفع قليلا عن الناس ثم نصلي ثم عند كل صلاة جديدة نعود لدعوة الناس للصلاة هكذا كل مرة يجتمع الناس أكثر قليلا من المرة السابقة

ثم في المرة الأخيرة لدعوتنا للصلاة و عندما بدأنا الصلاة إذ بشخص يقوم باصدار أصوات كأنه يقرأ القرأن ليعيق الصلاة فبحثنا عنه هو يختبئ فوجدناه من أجل تأديبه و حينها بدأت دعوة جديدة للصلاة و هته المرة كانت بإمامة رسول الله صلى الله عليه و سلم و كأن الهداية نزلت على الناس تجتمع جموع كبيرة من الناس لمعرفتهم أنها بإمامة رسول الله حتى ذلك الشخص اللذي كان يعيق الصلاة اعتذر منا لفعلته و قال أنه اهتدى و أنه يريد أن يصلي بإمامة الرسول صلى الله عليه و سلم

دعوت الله رؤيا حق في ما نعيش
 تاريخها التقريبي : 17 من رمضان 04/07/2015
جنسية الرائي : مغربي
.انتهى.

°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°
تعبير الاخ ف-ج
°°°°°°°°°°°°°°

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الرؤيا تتحدث عن اوقات عصيبة يمر بها اهل المغرب بربيع عربي جديد  ويخرج علماء السلطان يصرفون الناس عن مواجهة الظلم  ويفترون على الله ورسوله الكذب وتموج الارض موجا الى ان يظهر المهدي فتهدأ الفتنة والله اعلى واعلم


°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°
تعبير الاخ علامه فارقه
°°°°°°°°°°°°°°

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الرؤيا تبشر الناس جميعا فمع ظهور المهدي ومسكه زمام الامور سيكون هنالك صحوة ورجوع الناس الى دينهم وربهم والله اعلم


°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°
تعبير الاخ عصام 
°°°°°°°°°°°°°°

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

- مع مجموعة من الناس ندعوا للاجتماع من أجل الصلاة جماعة : الرائي من جماعة الحق (حزب الله)
-كل مرة يأم في الصلاة شخص منا : الجماعة لا امام لها (سيأتي امامهم ان شاء الله)
- عدد الناس المجتمعة كان قليلا جدا مقارنة بعدد الناس المتواجدة :القليل (معدودون: انها الجماعة ) من أهل المغرب مهتدون و الباقي على ضلال 
- كنا نجتمع في مكان مرتفع قليلا عن الناس ثم نصلي : تدل على أن هؤلاء (بما فيهم الرائي ) لم يتأثر تعبدهم و تدينهم و لم ينحرف باذن الله فهم عن معزل (مكان مرتفع قليلا عن الناس ثم نصلي)
- نعود لدعوة الناس للصلاة هكذا كل مرة يجتمع الناس أكثر قليلا من المرة السابقة : يدعون الى الحق و ينصرونه
- إذ بشخص يقوم باصدار أصوات كأنه يقرأ القرأن ليعيق الصلاة فبحثنا عنه هو يختبئ فوجدناه من أجل تأديبه : مندسون متأسلمون يدعون الايمان و الهداية و هم ليسوا من أهلها هدفهم أن يصدوا عن سبيل الله و لكن الله مخرج ما يخفون ( يحذر المنافقون أن تنزل عليهم سورة تنبئهم بما في قلوبهم قل استهزئوا إن الله مخرج ما تحذرون)
- البافي : ظهور الامام المنتظر و بدأ الدعوة الى دين الله دين محمد عليه الصلاة و السلام و الكثير سيلبي الدعوة و يؤمن بالله و الكثير سيهتدي و يتوب باذن الله 
قال تعالى : " إذا جاء نصر الله والفتح ( 1 ) ورأيت الناس يدخلون في دين الله أفواجا ( 2 ) فسبح بحمد ربك واستغفره إنه كان توابا"
و هذه بشرى لأهل المغرب و هنيئا للرائي فانه من الخواص فليثبت على الحق 

و الله أعلم

https://www.facebook.com/almobshrat/photos/a.379078098860773.1073741828.379075015527748/696636203771626/?type=1

بشرى لاهلنا بالمغـــــــــــرب


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق