الأحد، 8 يناير، 2017

& يموت مقتولا من شخص مهاب ملك او امير او قائد

video




عماد السعودي نايم على اريكة ومتلحف ببطانية !!!!!!!
ـــــــــــــــــــ الرؤيــــــــــــــــــا ـــــــــــــــــــ
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وصل اللهم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم

كان الشيخ عماد السعودي نايم على اريكة ومتلحف ببطانية وجيت عنده بصحيه يعني عشان اكلمه وكزته على راسه واتناقشنا حول نسبي انه يرجع للاشراف وهوا قلي كيف كدا يعني متشكك من الموضوع وانتهى
وصل الله وسلم على نبينا محمد عليه افضل الصلاة والتسليم
انتهى .
02.01.2017

==============

التعبير
__________

يعمي هذا الشخص ويفقد بصره في احدي العينين
او كلاهما في لحظة
ان يكون في غفلة من الدين غافلا
مخادعا مخدوعا
ويموت مقتولا من شخص مهاب ملك او امير او قائد
هذا ما اخبر به رموز الرؤيا تابعوا ..
الدليل بالتفصيل الممل بايات من القران الكريم
الذي


( لَا يَأْتِيهِ الْبَاطِلُ مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ وَلَا مِنْ خَلْفِهِ )

١/ النوم غفلة والنائم غافل لاه عن دينه مخدوع وانخداع صاحب الرؤيا به وهو ردي غير محمود
وكل من غفل وتناسى الشرع فهو على خطر عظيم .وكشف الغطاء عنه هذا دليل علي ان النائم سوف يذهب بصره ويعمي اما العينان او احداهما ..

قال تعالي:"لَقَدْ كُنتَ فِي غَفْلَةٍ مِّنْ هَذَا فَكَشَفْنَا عَنكَ غِطَاءكَ فَبَصَرُكَ الْيَوْمَ حَدِيدٌ ".

وهدد من يغفل عن شرعه فقال:"وَقُل الْحَمْدُ لِلَّهِ سَيُرِيكُمْ آيَاتِهِ فَتَعْرِفُونَهَا وَمَا رَبُّكَ بِغَافِل عَمَّا تَعْمَلُونَ ".
وحذر جل شأنه من سبيل الغافلين فقال: " وَلا تطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ عَن ذِكْرِنَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ وَكَانَ أَمْرُهُ فُرُطًا ً

٢/اما الوكز فهو الموت قتلا للشخص الذي في الرؤيا من شخص قوي مهاب ذو مكانة ومن الممكن ان يكون قائد جيش او جماعة من المسلميين.

قال تعالي عز وجل في سورة القصص (وَدَخَلَ الْمَدِينَةَ عَلَى حِين غَفْلَةٍ مِنْ أَهْلِهَا فَوَجَدَ فِيهَا رَجُلَيْنِ يقتتلَان هذا مِنْ شِيعَتِهِ
وَهَذَا مِنْ عَدُوِّهِ فَاسْتَغَاثَهُ الَّذِي مِنْ شِيعَتِهِ عَلَى الَّذِي مِنْ عدوه فوكزه
مُوسَى فَقَضَى عَليه قَالَ هذا مِنْ عمل الشَّيطان إِنَّهُ عَدُوٌّ مضل مُبِينٌ (15)
والله اعلم ...
Abdulaziz A

__________
المعبر محمد الحسني
_________________

السلام عليكم و رحمة الله وبركاته

الذي يهمنا هنا كون هذا الدجال المفتري نائما على اريكة متلحفا ببطانيته،فالتحافه اشارة الى التستر و التمويه و النفاق،فحقيقته رجل كذاب متلبس بما لم يعطه متلحف بلحاف المهدية متغط بها، و نومه اشارة الى اضمحلال امره و تلاشيه و انه على وشك الاختفاء،و الله تعالى اعلم.
و الحمد لله الذي لم يصيره المهدي،فوجهه وجه الكذب و الريبة و كلامه كلام منافق مراوغ،فلو تزعم الامة لاهلكها و لساقها الى الهاوية و الضلال المبين.
بخلاف المهدي الحقيقي،فانه سني شريف صادق يخاف الله و يحب الامة و ينصح لها،و وجهه وجه الخير و الصدق و النور،فاين هذا من ذاك!؟
______________

هناك 3 تعليقات:

  1. بيان لكل ذي لُب وصاحب إيمان
    ----------////------------
    اذا أردت ان تتاكد هل انت المهدي ام لا
    فتمنى الموت فان كان الله يحبك سينجيك
    لانك اذا قلت انك المهدي فإنك تقول ان الله يحبك
    -------------/////-----------/////-_____
    اما بخصوص من يبحث عن المهدي
    فالطريقة لمعرفة من هو المهدي
    ان يعين شخص ثم تفعلون مثل ابني آدم
    قربوا لله قربانا يطلب فيه معرفة هل هذا المهدي
    يا ربنا ام لا ..........
    //////////////////////////////////////:/::::://////؛؛؛؛)))))))
    هذه آيتين تبين ما أختلفتم فيه من الحق
    من كان مؤمنا فليأخذ بهما فإنها المخرج باذن الله

    ردحذف
  2. مزيد إيضاح
    تمني الموت لا يكون بالقول فقط
    بل قولا وفعلا واعتقادا
    حينها ستعلم يقينا هل انت المهدي ام تريحنا منك
    واما الثانية
    فلابد من تعيين شخص سواءا متفق عليه ام مختلف فيه
    فلا نريد الا الحقيقة من رب العالمين
    آية تقول بكل صراحة ووضوح هذا هو المهدي
    او تقول ليس المهدي او لا يحدث شي
    ثلاث لا رابع لها وما يهمنا التي تقول انه المهدي

    ردحذف
  3. ليس من المعقول ان آمركم بالبر وأنسى نفسي
    وقد أتيتكم بالحق ولكنكم عنه معرضون
    فهذي مهلكتي وما عليكم قد اعلمتكم به
    اللهم رب السموات السبع ورب الأرضين السبع
    عالمَ الغيب والشهادة الرحمن الرحيم

    اللهم إن لم أكن المهدي حقًا وادعيت باطلا فاجعل لعنتك علي أو أنزل علي حسبانا من السماء أو عذابا أليما،

    اللهم إني عبدالله بن احمد ..
    المهدي حقًا فان أدعيت باطلا فاجعل لعنتك علي
    او أنزل علي حسبانا من السماء أو عذابا أليما،

    اللهم إن لم أكن المهدي حقًا وادعيت باطلا فاجعل لعنتك علي او أنزل علي حسبانا من السماء أو عذابا أليما،

    برئت من حول الله وقوته وأُلجئتُ
    إلى حولي وقوتي إن لم أكن المهدي..

    أبرأ إلى الله من حوله وقوته وألجأ إلى حولي وقوتي إن لم أكن على الحق في ذلك، وإني لصادقٌ برٌّ فيما أقول ...".
    ومن أراد الهلاك فليباهل على تكذيبي
    وإني لكم من الناصحين
    فاني اعلم اني نطقت بالحق باذن الله

    ردحذف