الأحد، 25 أكتوبر، 2015

& اننا في زمن المهدي وان الرائي سيشهد ذلك اذا اطال الله عمره




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وصل اللهم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم

رأيت فيما يرى النائم بأني في مجلس علم بين يدي واعظ زاهد عابد كأروع مايكون الامام يلبس لباس رث وبيده عصا ومنبره لايعلو متر عن الارض والمجلس شبه لي بانه كمجالس علم الصحابة الاولين (عليهم رضوان الله)حتى المكان ليس مسجد من مساجدنا اليوم .
بل هو مسجد بناءه بسيط جدا واصوات العصافير تدغدغ اسماعنا والمجلس تحفه الرحمة والسكينة .كان الشيخ او الواعظ يتحدث عن امر الله ونواهيه .فوقع في خاطري بان اسأله عن المهدي .فقبل أن اساله ترك مايقوله وتطرق الي وكانه قرء افكاري و اجابني بان : انتظر الجُمع الجُمع من رمضان مرتين كررها يقصد يوم الجمعة .فقلت له كيف يكون ذلك وكل شيئ ضد هذا الان .فمسك يدي وقال اقبض يدك بقوة فقبضت يدي على بعضها فقال اقبض بقوة فقبضت بشدة فخرج من بين اصابعي شيئ يشبه الماء البارد العذب الزلال ..فاصابني الاستغراب فقال لي هكذا يأتي الفرج .. وقال لي لاتعجب من امر الله .ثم قرأ آية نسيتها لكنها تشبه ايات رحمة الله لزكريا ولزوجة ابراهيم عليهم وعلى سائر الانبياء وخاتمهم ازكى الصلوات واتم التسليم ,, ايات مبشرة برحمة الله ’ فما وقع في خاطري هو الفرج من الله لي ولكل من ظلم وعذب وأوذي وتنكر له الناس وعرفه رب الناس ..انتهى والحمد لله رب العالمين منقول من غزة 31 سنة متزوج وله ثلاث اولاد
 انتهى .
انا صاحب الرؤية ان شاء الله 
تاريخ الرؤية 2013/11/17 
الرؤية كانت بعد دعاء قبل انا انام أن يريح الله قلبي
 بأي شئ عن زوال هذا الانقلاب وتبشرني بعودة د / مرسي 
الجنسية / مصري 
الإقامة / مصر - الاسكندرية 
بعد الاستيقاظ كنت مرتاح جدا

°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°°
تعبير الاخ أبوعبدالرحمن
°°°°°°°°°°°°°°

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

تخبر اننا في زمن المهدي وان الرائي سيشهد ذلك اذا اطال الله عمره وعلى الرائي ان يتجنب الفتن بجميع انواعها حتى يكون من اتباع الصالحين وان يتوب على ذنوبه وان الرائي عليه بالصدقة لأنه من المحتمل ان يصاب بمرض عافاه الله وحفظه لذلك عليه بالصدقة والزكاة وعليه ان لايتكلم مع الناس بشيء الا بدليل من الكتاب والسنة وان لايصف احد بشيء وان يتوب لله ويستغفره من ذنوبه 
هذا والله اعلم

http://almobshrat-facebook.forumarabia.com/t160-topic#188

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق